اغلاق

أهال من رهط: على القائمة المشتركة الاستعداد جيدا لأي انتخابات

هل ستشهد الساحة السياسية في البلاد انتخابات مبكرة للكنيست، خاصة بعد التحقيقات مع رئيس الوزراء نتنياهو وهدم الهدوء السياسي داخل الائتلاف الحكومي بما يتعلق بقانون التجنيد؟
Loading the player...

مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقى اثنين من الشخصيات السياسية من رهط ، ووجه إلياهم أسئلة حول إمكانية إجراء انتخابات مبكرة وما هو مصير القائمة المشتركة.. وأعد التقرير التالي:

" القائمة المشتركة ستحصل على أقل عدد مقاعد من الانتخابات السابقة "
محمد القريناوي نائب رئيس بلدية رهط قال في حديثه :" هنالك احتمالات واردة لإجراء انتخابات قريبة في الدولة وخاصة بعد التحقيقات مع رئيس الحكومة وايضا بسبب قانون التجنيد. هناك قوائم غير مستعدة لهذه الانتخابات وسوف تعمل المستحيل من أجل عدم إجراء انتخابات مبكرة؛ وكل هذه المؤشرات تدل على إجراء انتخابات مبكرة" .
اما بالنسبة للقائمة المشتركة، فيقول القريناوي: "على القائمة المشتركة ان تعمل كثيرا وتعد الصفوف وتبدأ العمل بأسرع وقت حتى تكون شريكة في الانتخابات القادمة. واعتقد انه ورغم استطلاعات الرأي؛ فإن القائمة المشتركة ستحصل على أقل عدد مقاعد من الانتخابات السابقة لأن التركيبة سوف تشهد تغييرات وانتخاب آخرين ويجب دراسة الوضع وتحضير الوسط العربي لكل المستجدات في حال تم تبكير الانتخابات" .

" القائمة المشتركة ستحصل على مقاعد اكثر مما تنشره استطلاعات الرأي "
أما سلامة ابو دعابس، خبير اقتصادي، فقد قال :" اعتقد انه من الصعب إجراء انتخابات مبكرة بفترة قصيرة في هذا الوقت، لكني أتوقع بأن نتنياهو سيعمل كل مجهود لإجراء انتخابات مبكرة لأسباب كثيرة أهمها عرقلة الأمور والتحقيقات ضده . وكذلك قانون التجنيد وإرضاء اليهود المتدينين" .
اما بالنسبة لمصير القائمة المشتركة؛ فيقول أبو دعابس: "اعتقد انه لن يكون تأثير كبير على القائمة المشتركة لكن يجب على القائمة المشتركة ان تحضر نفسها وتصلح اخطاء سابقة من الفترة السابقة. واعتقد بأن القائمة المشتركة ستحصل على مقاعد اكثر مما تنشره استطلاعات الرأي في هذه المرحلة" .


محمد القريناوي نائب رئيس بلدية رهط


سلامة ابو دعابس؛ خبير اقتصادي

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق