اغلاق

أهال من ترشيحا: ‘يحق لنا أن نبني ونعيش في كفار فراديم، ولن نسكت على العنصرية‘

بعد الضجة الكبيرة التي أثيرت حول فوز مواطنين عرب بنحو 50 % من قسائم البناء في كفار فراديم، وقرار رئيس مجلس "كفار هفرديم"، سيفان يحيئيلي بوقف المناقصات
Loading the player...

المستقبليّة للحصول على أراضي البناء في البلدة، الى حين "معالجة المشكلة"، بدأت تحركات ودعوات للتظاهر ضد العنصرية امام بيته  تحت شعار: "لا نقبل العنصريّة والتّمييز - لا في كفار فراديم، ولا في أي مكان آخر في إسرائيل كلها".
وحول هذه التطوّرات تجوّل مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما في شوارع ترشيحا التي تغلي من هذه التصرّفات الموصوفة في الشارع الترشيحاني بالعنصريّة وأجرى لقاءات مع السكّان هناك .

" قمّة العنصريّة "
الإعلامي ماجد حدّاد ابن ترشيحا قال في حديثه مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما : " ما حصل بموضوع قسائم البناء في كفار فراديم هو قمّة العنصريّة ، وأنا أشبّه أهالي كفار فراديم بالعنصرّيين الذين يحاولون التجمّل عن طريق لبس " ببيون " ليبدون جميلين ,  الّا أنّ عنصريّتهم كشفت قباحتهم " .
وأضاف ماجد : " أنا أؤمن أنّ مؤسّسة عدالة لن تترك الموضوع وسف تقدّم التماس الى محكمة العدل العليا ونأمل خير " .
وتابع ماجد حدّاد : " الموضوع سياسي ، واذا تم تجميد المناقصة فانّ وضعنا كأقليّة عربيّة في هذه الدولة متّجه نحو الخطر " وأضاف : " أهالي كفار فراديم دائما يتواجدون في ترشيحا بشكل دائم ونعيش عيشا مشتركا ، فما المشكلة أن نعيش بجوارهم في بلدتهم " .

" هذه الأراضي أراضي ترشيحا وتمت مصادرتها "
وعن ردود الفعل في الشارع العام في ترشيحا قال ماجد :" ردود الفعل قاسية جدا ولن يمر الموضوع مرور الكرام، ولن نسكت، هذه الأراضي أراضي ترشيحا وتمت مصادرتها وعلى ما يبدو سيعود حقّنا لنا " .
ووجّه ماجد كلمة عبر موقع بانيت وصحيفة بانوراما وقال : " آمل بأن يعي أهالي كفار فراديم الشيء الخطر الذي يقومون به، الأمر الذي سيؤدي الى نفور بيننا وبينهم ولا أحد يعلم الى أين ممكن أن تصل هذه الأمور " .

" لم يبق أراض في ترشيحا "
د. الياس حداد والذي فاز بقطعة أرض في المناقصة قال : " ترشيحا اغلقت من أربع جهات ولم يبق أراض في ترشيحا ولذلك قدّمنا للمناقصة ، وهناك قسم من أبناء القرى قدّم لها لأنّ الجريمة تتفاقم في القرى العربيّة وبدأ الناس يبحثون عن مكان آمن ناهيك عن أنّ هذا حقّ شرعي لكل مواطن " .
وأضاف : " القضيّة قضيّة سياسية فقد تم شرعنة العنصرية في إسرائيل ، وذلك بسبب سياسة الحكومة من تفوّهات الوزراء ورئيس الحكومة ومن قانون القومية وقوانين عنصريّة أخرى " .
وتابع : " ما لا يعرفه البعض بأنّ 140 عائلة يهودية سكنوا في ترشيحا سنة 1949 ببيوت هجّرت عائلاتها عنوة من البلدة وسكنوا حتى 1967 ولم تكن هناك أي مشكلة بيننا " .
,انهى د. الياس حديثه بالقول : " غدا سوف تقام مظاهرة في كفار فراديم ضد هذا القرار وأدعو الجميع للمشاركة بها من أجل اسماع صوت ضد اللهجة العنصرية التي تجتاح البلاد " .
هذا وكان رئيس المجلس قد نشر رسالة  لاهالي البلدة، كتب فيها بأنّه " يحترم القانون في حق الأقليّة بالمواطنة في الدولة ومع ذلك فهو مؤتمن على الطابع الصهيوني ، اليهودي، العلماني لكفار هفرديم" ، وأنّه "يتوجّه إلى وزارات الحكومة ذات الصّلة مطالبًا بتوفير حلول تمكّن من الحفاظ على التوازن الديمغرافي في البلدة".
وكما نشرنا في موقع بانيت وصحيفة بانوراما، قبل ايام، فإنّه يجري العمل في بلدة كفار فراديم في الجليل والواقعة قرب بلدة ترشيحا وقرية يانوح على البنى التحتيّة في المرحلة " ج " من البلدة والتي من شأنها أن تزيد عدد سكّان القرية من 7000 من الى 15000 . وهذا التوسّع في البلدة يثير موجة من الاستياء لدى السكّان المحلّيين والسبب هو أنّ نصف الفائزين في مناقصة البناء والذين حصلوا على أراض في هذه المنطقة هم من العرب. وشملت المناقصة 120 قسيمة أرض.
يذكر أنّه وفي الماضي أثارت قضيّة بناء مكان للتطهر حسب الطقوس الدينيّة اليهوديّة أو ما يسمى " مكفيه " استياء السكان الذين أرادوا الحفاظ على طابع البلدة غير المتدين، ومن هنا كتب أحد السكان على أحد مواقع التواصل الاجتماعي : " من لم يرد اليهود بسبب العنصريّة سيحصل الآن على مسجد بدل " مكفيه " ، وعلى يوم النكبة بدل يوم الاستقلال ، ويوم الشهيد بدل يوم الذكرى للجنود ، وعلم فلسطين بدل علم إسرائيل ".
وأثارت اقواله موجة من ردود الفعل الغاضبة من بعض الاوساط .


ماجد حدّاد


د.الياس حدّاد

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق