اغلاق

أسبوع الثقافة والتراث الفلسطيني في الكلية الأرثوذكسية حيفا

نظّمت الكليَّة الأرثوذكسيَّة العربيَّة في حيفا، خلال الشّهر الحاليّ، أسبوعًا خاصًّا ومميَّزا بعنوان الثَّقافة والتُّراث الفلسطينيّ" أحيت من خلاله جوانب فنيَّة، وإبداعيَّة،


صور من الفعاليات

ومعرفيَّة تتعلَّق بالتُّراث والثَّقافة العربيَّة .
استضافت الكليَّة خلال هذا الأسبوع العديد من الضّيوف الذين قدَّموا للطلّاب مضامين ثقافيَّة وفنيَّة متنوّعة، نذكر منهم: الفنّان سليم ضو الذي عرض فيلمه الوثائقيّ "مفاتيح" عن القرى الفلسطينيّة المهجّرة، والزّجالان فتح حمادي وشحادة خوري اللّذان شرحا عن فنّ وغناء الزّجل، خصوصيّته وجماليّاته، والكاتبة إلهام بلّان دعبول التي قدّمت مداخلة عن المرأة والأدب، والشاعر مروان مخّول الّذي أبدع في إلقاء قصائده على مسامع الطلّاب، والفنّان إياد شيتي الذي عرض مسرحية "حريّة" التي تناولت حقبات مختلفة من الواقع العربيّ في البلاد منذ النّكبة وحتّى يومنا، والأستاذ شحادة شحادة الذي قدّم مداخلة حول الترّاث العلميّ العربيّ ومساهمة العرب في تطوير العلوم، والمخرج عصام بلّان الذي عرض فيلمه الوثائقيّ "لن أخدم جيشكم" عن محاولات تجنيد العرب.

معرض كتاب
كما أقامت الكليَّة خلال الأسبوع معرضًا للكتاب في مكتبة الكليَّة لتشجيع الطلّاب على المطالعة وزيادة الثّقافة. أيضًا، أحيا الطلّاب خلال هذا الأسبوع ذكرى يوم الأرض من خلال مداخلات قُدّمت في الصّفوف المختلفة، وأقيم خلال هذا الأسبوع يوم الطّالب الذي خُصّص لعرض معلومات وإبداعات طلّابيّة عن حضارات مختلفة مثل العرب، والفراعنة، والفايكنز والهنود الحمر.
تميّز هذا الأسبوع بتفاعل وتداخل عاليين من قبل طلّاب ومعلمي الكليَّة الذين اعتزّوا دائمًا بتراثهم وحضارتهم.


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق