اغلاق

د.بصير يؤكد ’عمق العلاقات الفلسطينية الايطالية’

بدعوة من رئيس المنظمة الشبابية الايطالية (ارثي) ميخائيل درودي، ألقى د.ميلاد جبران بصير رئيس الجالية الفلسطينية في إقليم ايمليا رومانيا بإيطاليا، كلمة في المؤتمر الثامن


جانب من المؤتمر

لمنظمة أرثي بمدينة فورلي يوم الأحد.
وعرض د.بصير "الظروف الحالية التي يعيشها الشعب الفلسطيني وخاصة بعد قرار الولايات المتحدة الأمريكية وقف دعمها للأونروا وما يترتب من ذلك القرار من نتائج سلبية على حياة اللاجئين الفلسطينيين"، مشيرًا "للخدمات التي تقدمها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين التعليمية والصحية والاجتماعية للمخيمات الفلسطينية في مناطق عملها الخمس".
وكما وضع المؤتمر "بصورة الأوضاع المعيشية وما يعانيه الشباب الفلسطيني من إجراءات الاحتلال، والبطالة، وانسداد سوق العمل بحكم السيطرة الاسرائيلية على الاقتصاد الفلسطيني"، مؤكدًا أن "الشباب الفلسطيني طموح ويعمل على بناء مؤسسات دولته".

"الاستفادة من التجارب العالمية"
وتابع د.بصير: "نتأمل أن يكون هناك شراكة فلسطينية إيطالية واستثمار الشباب الفلسطيني وفق برامج معينة، والاستفادة من التجارب العالمية ومنها تجربة منظمة ارثي، وفتح أفق التعاون".
وأكد د. بصير أن "القيادة الفلسطينية مع خيار السلام العادل والشامل وفق قرارات الشرعية الدولية بينما تعمل حكومة الاحتلال على تدمير أي حل سياسي وترفض تنفيذ قرارات الشرعية الدولية".
وسلم الدكتور بصير رسالة تهنئة الى رئيس المؤتمر من جمعية حياة للعمل التنموي والتطوعي، حيث أكدت في رسالتها على "الرغبة في فتح أفق للتعاون مع منظمة ارثي، وتوقيع مذكرة تفاهم لعمل برامج شبابية مختلفة".
وفي ختام كلمته، شكر د.بصير المؤتمر على هذه الفرصة، "التي تؤكد عمق العلاقات الفلسطينية الايطالية"، متمنيًا لمؤتمرهم "النجاح وتحقيق برامج المنظمة".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق