اغلاق

منتدى تعايش بئر السبع: ‘القاضي يكافئ الساعين للانقسام‘

استمعت المحكمة المركزية في بئر السبع، مؤخرا، إلى التماس قدمته جمعية حقوق المواطن في إسرائيل بالنيابة عن منتدى التعايش في النقب ضد إخلاء المركز الثقافي


نشطاء منتدى تعايش يحتجون على قرار المحكمة

ملتقى (مفجاش) المتواجد في مأوًى عام.
وجاء في بيان عممه منتدى التعايش في النقب للاعلام، وصلت موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه: "للأسف، القاضي إلياهو بيتان أيّد بوضوح موقف بلدية بئر السبع، بحيث أنه أدلى بعدة ملاحظات مثيرة للجدل أثناء الجلسات (من بين ذلك، قارن القاضي يبن نشاط ملتقى-مفجاش مع نشاط حركة كاهانا حاي في أم الفحم)".
وتابع البيان: "في رأي القاضي، ليس هناك مجال لنشاط سياسي عربي-يهودي مشترك في ممتلكات البلدية، والحديث ليس عن مسألة في حرية التعبير، بل عن مسألة قانونية ضيقة، حيث أنّ العقد المبرم بيننا وبين البلدية ينصّ على أن نشاطنا في الملجأ سيكون نشاطًا مجتمعيًا".

"ذا كان هذا هو الحال سيكون علينا أن نلتمس للمحكمة العليا"
وأضاف البيان: "من المؤسف أن نرى بأن المحكمة تساند التفسير الضيق والمحدود للنشاط المجتمعي ولا تعتبر الأمر منحدرًا زلقًا، يمكنه إخماد وإسكات أي نشاط نقديّ. من المؤسف أيضًا أن القاضي لا يرى القضية من منظور أوسع قليلاً في ضوء تقليص حرية التعبير والحيّز العام في إسرائيل في السنوات الأخيرة. بدلاً من تطوير مفاهيم للحوار، للاستماع وللسماح بمناقشات عميقة أيضًا حول القضايا المثيرة للجدل، كما هو متّبع في الديمقراطية، فإن أقوال القاضي هي مكافأة لكل أولئك الذين يسعون لخلق انقسام بين مختلف المجموعات في المجتمع وإسكات أي رأي لا يتفق مع رأي السلطة.
تكمن أهمية ملاحظات القاضي في أنه كلما أردنا عقد حدث ما فسيتوجّب علينا أن نأخذ في عين الاعتبار كل خطوة نخطوها، وأن نراقب النشاط بحيث يكون غير سياسيّ ويتّسق مع موقف البلدية. أحداث سياسية أو كتلك الّتي سنُخضعها للرقابة سوف تنتقل إلى مكان آخر، خارج ملتقى-مفجاش. بالطبع إذا كان هذا هو الحال بموجب قرار المحكمة، سيكون علينا أن نلتمس للمحكمة العليا".
وانهى البيان: "إنّ التزامنا بحرية التعبير مطلق، وسنبذل قصارى جهدنا لقلب القرار كي نحافظ على محتويات الملتقى-مفجاش في أيدينا كما كان منذ أكثر من عقد من الزمان. لن نرضى برقابة من البلديّة ولا بالرقابة الذاتية."





بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق