اغلاق

الطائفة الارثوذكسية في البقيعة تحتفل بأحد الشعانين

أقيم في قرية البقيعة الجليليّة ، صباح اليوم ، وتحديدا في الكنيسة القديمة في القرية ، احتفال بأحد الشعانين ، الذي يصادف اليوم لأبناء الطائفة الارثوذكسيّة .
Loading the player...

هذا وقد غصّت الكنيسة في البقيعة بالمصلين من اهل البلدة .
الجدير بالذكر أنّ أحد الشعانين هو الأحد السابع من الصوم الكبير والأخير قبل عيد الفصح أو القيامة ويسمى الأسبوع الذي يبدأ به بأسبوع الشعانين أو أسبوع الآلام ، وهو يوم ذكرى دخول السيد المسيح إلى بيت المقدس ، واستقبله الشعب أحسن استقبال فارشاً ثيابه وأغصان الأشجار والنخيل، وترمز أغصان النخيل أو السعف إلى النصر ، أي أنهم "استقبلوا يسوع المسيح كمنتصر في الحرب" .


صور من احتفالات أحد الشعانين في الكنيسة الارثوذكسية في البقيعة ، تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما





























































 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق