اغلاق

غرفة الخليل تختتم فعاليات اليوم الاكوادوري لتطوير العلاقات الاقتصادية

استقبل رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل المهندس محمد غازي الحرباوي، السفير الاكوادوري خافيير بلازارتي والوفد المرافق بحضور نائب رئيس الغرفة التجارية


جانب من الفعاليات

عبد الحليم شاور التميمي والمدير العام المهندس طارق جلال التميمي وطاقم العلاقات العامة والإعلام إسماعيل الشريف ونعمان السيوري.
ورحب المهندس الحرباوي بالوفد الضيف، وقدم لهم شرحاً عن "محافظة الخليل شمل معلومات اقتصادية واجتماعية، إضافة لشرح الواقع السياسي للمدينة التي تنقسم الي قسمين حسب بروتوكول الخليل الموقع مع الجانب الاسرائيلي، وآثار ذلك التقسيم على الوضع الاقتصادي والاجتماعي والامني في الخليل".
كما شدد الحرباوي على "إستراتيجية الغرفة التجارية الهادفة لتوزيع الاعتماد الاقتصادي على دول العالم من خلال تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية مع الدول الشقيقة والصديقة"، آملاً أن "يسهم هذا اللقاء في تعزيز المنفعة المتبادلة بين فلسطين والإكوادور"، كما قدم شكره إلى دولة الإكوادور حكومةً وشعبًا على "دعمها السياسي لحقوق الشعب الفلسطيني في المحافل الدولية".

"التزام الاكوادور بدعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني"
بدوره، شكر السفير الغرفة التجارية على حسن الاستقبال، وشدد على "التزام الاكوادور بدعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وكل الشعوب المستضعفة في العالم"، مؤكداً أن "الوطن العربي عامة وفلسطين خاصة يمكن أن يكونان شريكاً تجاريًا للاكوادور ولدول أمريكا الجنوبية بشكل عام، وهذا ما تعمل عليه الاكوادور من خلال سفاراتها حول العالم منذ سنوات".
وفي الجلسة الموسعة مع أعضاء الهيئة العامة، تم تقديم شرحًا موسعًا عن الاكوادور شمل معلومات حول القطاع الزراعي والمنتجات الغذائية والسياحة وقطاع الاعمال وخاصة الصادرات، اضافة لمعلومات الفيزا حيث لا يحتاج حامل الجواز الفلسطيني لتأشيرة مسبقة لدخول البلاد، وفي نهاية الزيارة تم تبادل الهدايا التذكارية بمناسبة هذا اليوم المميز.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق