اغلاق

غزة: ’تمريض’ الجامعة الإسلامية تشارك في نقاش حول سرطان الثدي

شارك قسم القبالة بكلية التمريض في الجامعة الإسلامية في فعاليات منصة النقاش حول واقع مرضى سرطان الثدي في قطاع غزة والضفة الغربية، والتي نظمها مركز صحة


جانب من الفعالية

المرأة التابع لجمعية الثقافة والفكر الحر، بالشراكة مع مؤسسة الحملة اليابانية لدعم أطفال فلسطين CCP-Japan وصندوق الأمم المتحدة للسكان، والذي عقد في الثامن والعشرين من آذار/ مارس الماضي في مطعم السلام على شاطئ بحر غزة.
وحضر فعاليات منصة النقاش عن الجامعة الإسلامية الدكتورة عريفة البحري-رئيس قسم القبالة بكلية التمريض، وضم عدة شخصيات محورية من وكالة الغوث الدولية وصندوق الأمم المتحدة للسكان، وجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، ودائرة المستشفيات بوزارة الصحة الفلسطينية، وجمعية العون الطبي للفلسطينيين MAP وكليات العلوم والطب والتمريض من الجامعة الإسلامية وجامعة الأزهر. 
حيث تخلل الفعاليات عدة كلمات لوزارة الصحة الفلسطينية، وجمعية الثقافة والفكر الحر، وممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في الضفة الغربية عبر تقنية السكايب، واستعرض مركز صحة المرأة فعالياته وخدماته المقدمة لمريضات سرطان الثدي وإحصائيات بحالات المنع من العلاج بالخارج وحالات مقاومة المرض.
والجدير ذكره، أن مركز صحة المرأة  يعقد بشكل سنوي فعاليات منصة النقاش لوضع كافة الأطر والمؤسسات التي تعنى بتقديم الخدمات والرعاية الصحية والعاملة في مجال البحث العلمي الصحي في صورة آخر مستجدات وتطورات واقع المرضى، ومتابعة آخر الإحصائيات المتعلقة بالصعوبات والتحديات التي تواجه المرضى أثناء رحلة اكتشاف وعلاج المرض.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق