اغلاق

غرق الطفل في أشدود : الأمّ والاب معتقلان

نشرت وسائل اعلام عبريّة أنّ والدة الطفل الذي غرق يوم أمس الاثنين في جاكوزي فندق مي عامي في أشدود مشتبهة بعمل جنائي . وحسب ما جاء في النشر فانّ المحكمة


صورة للتوضيح فقط

تبتّ اليوم في القضيّة وحتّى هذه اللحظة ممنوع النشر حول تفاصيل اضافيّة بسبب أمر حظر النشر. وقد وافقت المحكمة على ارسال جثة الطفل للتشريح ولكن الأمر تأجّل بسبب اسئناف محامي العائلة على القرا .
وبحسب النشر في وسائل الاعلام العبرية فانّه ومن التحقيق الأوّلي الذي جرى في مكان الحادث فانّ "الأمّ ادّعت بأنّها دخلت مع طفلها الى الجاكوزي في الفندق وفي مرحلة معيّنه وقع الطفل من يدها وبلع كميّة من  الماء وفي هذا الوقت كان والد الطفل نائما".
يذكر أنّ الحديث يدور عن عائلة من منطقة بيت شيمش وصلت لقضاء عطلة الفصح العبري في أشدود .

اعتقال الاب والام
وذكرت وسال اعلام عبرية لاحقا، انهتم اعتقال الاب والام على ذمة التحقيق.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق