اغلاق

عائلات مستورة من ام الفحم: ‘سنفتقد امام مسجد التوحيد‘

تلقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما عدة اتصالات من عائلات مستورة بمدينة ام الفحم التي رفضت الكشف عن اسمها تستذكر بها ما قدمه الشيخ المرحوم محمد


صور من احدى الحملات الخيرية

عبد الغني امام مسجد التوحيد بالمدينة الذي لقي مصرعه فجر امس الثلاثاء باطلاق الرصاص خلال خروجه من المسجد.
وقالت احدى السيدات :" نحن على ابواب شهر رمضان المبارك ومع حلول كل شهر رمضان من كل عام يقوم الشيخ محمد عبد الغني وشبان مسجد التوحيد بتوزيع مئات الطرود الغذائية والاموال على العائلات المستورة وانا من ضمن هذه العائلات وكان يفك كربنا بكل عام ويقدم ملابس العيد لاطفالنا ويقدم لنا حلويات العيد ومستلزمات شهر رمضان المبارك".
واضافت :" اتمنى من الله عز وجل ان يدخله فسيح جنانه ويخفف عنه بقبره كما خفف عنا من حاجياتنا نحن واطفالنا".

 



اقرا في هذا السياق:
بعد خروجه من المسجد - اطلاق نار على إمام مسجد التوحيد في ام الفحم وقتله


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق