اغلاق

رام الله: ’التربية’ واتحاد أنظمة المعلومات يبحثان التعاون

عقدت وزارة التربية والتعليم العالي بالتعاون مع اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية "بيتا"، يوم الثلاثاء، ورشة عمل مكثفة لبحث التعاون المشترك فيما يتعلق


جانب من الورشة

ببرنامج رقمنة التعليم الذي أطلقته الوزارة في عديد المدارس بمختلف مديرياتها.
وكان على رأس الورشة وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، وبمشاركة رئيس اتحاد "بيتا" د. يحيى السلقان، ومدير عام التقنيات التربوية وتكنولوجيا المعلومات في الوزارة م. جهاد دريدي، ومدير عام المناهج العلمية م. طالب الحاج، وطاقم الإدارة العامة للتقنيات التربوية وممثلين عن شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية وحشد من أسرة الوزارة والمؤسسات ذات العلاقة.
وفي هذا السياق، أكد صيدم أن "الوزارة قطعت شوطاً بمجال رقمنة التعليم وأن طموحها كبير في هذا المجال وتعمل على توسيع تطبيق هذا البرنامج في المزيد من المدارس، وأن الوزارة وزعت خلال العامين الماضيين 13000 جهاز لوحي للصفين الخامس والسادس في عدد كبير من المدارس، هذا بالإضافة لتوسيع نطاق برنامج التعلم الذكي الذي تطبقه الوزارة حالياً في 500 مدرسة حكومية"، مشيداً "باهتمام "بيتا" ونيته الشراكة مع الوزارة في هذا المجال".
وأشار وزير التربية إلى أن "برنامج رقمنة التعليم يرتبط بعديد المحاور التطويرية، خاصةً بمجال التعليم المهني والتقني واستحداث برنامج النشاط الحر وتطوير المناهج التعليمية وصولاً إلى إحداث نقلة نوعية شاملة في قطاع التعليم"، متطرقاً إلى أن "الوزارة استحدثت فرعي الريادة وتكنولوجيا المعلومات في نظام الثانوية العامة "الإنجاز" ضمن توجهاتها التطويرية".

"متابعات حثيثة"
من جانبه، أشار دريدي إلى "المتابعات الحثيثة لبرنامجي الرقمنة والتعلم الذكي من خلال الإدارة العامة للتقنيات التربوية وبإشراف مباشر ومتواصل من الوزير د. صيدم"، مؤكداً "تواصل جهود الوزارة للوصول إلى أكبر عدد ممكن من المدارس وتطبيق برنامجي الرقمنة والتعلم الذكي فيها".
من جهته، أشاد السلقان "بالتوجهات التطويرية الملموسة لوزارة التربية التي تستهدف إحداث نقلة نوعية على صعيد التعليم، بما في ذلك "رقمنة التعليم" الذي يعد برنامجاً وطنياً بامتياز بقيادة وزارة التربية"، مؤكداً على "شراكة الاتحاد مع الوزارة لتوسيع هذا البرنامج ليطال العديد من المدارس في مخلف المحافظات".
وقدم كل من مصطفى مطير ومها أصرف وهناء زكارنة وعلي عباس ورامي حنني عرضاً حول برنامجي رقمنة التعليم والتعلم الذكي.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق