اغلاق

اللجان الشعبية تدعو الصليب الأحمر للتواجد الجمعة على حدود غزة

دعت اللجان الشعبية الفلسطينية في بيان صحفي صدر من قطاع غزة، صباح يوم الأربعاء، الصليب الأحمر الدولي والهلال الاحمر الفلسطيني ومنظمات حقوق الإنسان


شعار اللجان الشعبية الفلسطينية وشعار مسيرة العودة الكبرى

والبعثات الدبلوماسية في فلسطين ووسائل الإعلام "للتواجد المكثف يوم الجمعة على طول السياج الفاصل لقطاع غزة من أجل حماية أبناء شعبنا العزل ومن أجل نقل الرسالة السلمية والحضارية لمسيرة العودة الكبرى ولتكون شاهد على ما يحصل في الميدان من جرائم يرتكبها جنود الاحتلال بحق المشاركين في المسيرة الشعبية العزل".
وفي نفس السياق، أكد امين عام اللجان الشعبية الفلسطينية المهندس عزمي الشيوخي على "سلمية مسيرة العودة الكبرى وعلى ضرورة وجود الصليب الأحمر والهلال الأحمر وممثلي البعثات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان ووسائل الإعلام لحماية شعبنا وتوثيق جرائم الاحتلال ونقل مطالب جماهير شعبنا المشاركين في مسيرة العودة الكبرى لجميع المحافل العربية والدولية".

"العلم الفلسطيني"
وأكد الشيوخي أن "المشاركين في مسيرة العودة الكبرى لا يرفعون أي رايات حزبية في المسيرة وان العلم الفلسطيني بأحجامه المختلفة هو الذي يرتفع في مسيرة العودة الكبرى"، وأكد على "ضرورة ان يتم لف الشهداء الذين يرتقون بالعلم الفلسطيني بعيدًا عن أي ألوان حزبية وفصائلية"، وشدد على "ضرورة المزيد من الالتزام والانضباط لجميع المشاركون في المسيرة ضمن برنامج اللجنة التنسيقية لمسيرة العودة الكبرى والحرص على منع أي شخص من المشاركين ارتداء أي زي عسكري أو ظهور أي نوع من أنواع الأسلحة حتى وان كانت ألعاب اطفال على شكل أسلحة ومنع أي شكل من أشكال العسكرة للمسيرة ونزع كافة الذرائع لقمع جيش الاحتلال للمسيرة والعمل على تحييد الآلة العسكرية الاسرائيلية ونزع قوة جيش الاحتلال من خلال التسلح بحقوقنا الوطنية وسليمة المسيرة وارادتنا الوطنية القوية ومقاومتنا الشعبية السلمية البعيدة عن كل أشكال العسكرة والحزبية وتقليل الخسائر والإصابات بين صفوف المشاركين من أجل إماطة اللثام عن الوجه القبيح للاحتلال الاسرائيلي وإظهار حقيقة دولة الإرهاب الصهيوني المنظم واسقاط صفقة القرن للوصول إلى حقنا الثابت والمكفول في العودة وتقرير المصير واقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة بعاصمتها الابدية القدس الشريف بقيادة منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا وعلى رأسها الرئيس محمود عباس ابو مازن رمز الشرعية والصمود والكفاح الفلسطيني".

"إحراق الإطارات"
وأوضح الشيوخي أن "إحراق الإطارات على طول السياج الفاصل يوم الجمعة القادم يمثل مظهر من مظاهر الاحتجاج على وجود الاحتلال وارهابه الصهيو أمريكي المنظم ضد قيادتنا الشرعية وضد شعبنا وحقوقنا الوطنية وفي مقدمتها حقنا في العودة لارضنا المحتلة عام 48 واملاكنا التي تم تهجيرنا منها قسرًا بفعل المجازر وقوة السلاح في حينه".
وأشار الشيوخي إلى "ضرورة اعتماد المقاطعة للاحتلال كشكل من أشكال المقاومة جنبًا إلى جنب مع تطور برامج مسيرة العودة الكبرى وانجاح حملات المقاطعة وسحب الاستثمارات وعزل دولة الكيان الإسرائيلي ومحاكمة قادتها كمجرمي حرب".
ودعا الشيوخي باسم اللجان الشعبية الصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر الفلسطيني "ضرورة تزويد المشاركين بأعداد كبيرة من الخيام لحماية المشاركين بمسيرة العودة الكبرى وخصوصًا الأطفال والمرضى وكبار السن من أشعة الشمس في المناطق التي يرابط بها المشاركون يوميًا".

"التلاحم الوطني والشعبي والجماهيري المشترك"
وأشار أمين عام اللجان الشعبية عزمي الشيوخي ان "كل خيمة في ميدان مسيرة العودة على طول السياج الفاصل سيكون مسؤول عنها مدرب للمقاومة الشعبية السلمية يشرح للمشاركين أهمية المقاومة السلمية وكيفية تحييد الآلة العسكرية التي تعطي الاحتلال التفوق على المشاركين من خلال قوة السلاح"، مؤكدًا أن "الإرادة القوية لشعبنا والتصميم على الحقوق والثوابت أقوى من جبروت الاحتلال وإرهابه المنظم وان دمنا ولحمنا وصدورنا العارية أقوى من القذائف والرصاص والمجنزرات والجرافات الاحتلالية لان شعبنا متسلح بارادته وحقوقه الثابته والمشروعة وبالشرعية".
ودعا الشيوخي اللجان الشعبية الفلسطينية بكافة هيئاتها وتخصصاتها ومواقعها وكوادرها في الوطن والشتات إلى "المزيد من المشاركة والالتزام ببرامج مسيرة العودة الكبرى لضمان استمراريتها وتطويرها من أجل تحقيق أهدافها الوطنية السامية من خلال المزيد من التلاحم الوطني والشعبي والجماهيري المشترك".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق