اغلاق

المنظمات الاهلية تطلق نداء دولي لتوفير الحماية للشعب الفلسطيني

عقدت اللجنة التنسيقية لشبكة المنظمات الاهلية الفلسطينية اجتماعاً في مكتبيها في رام الله وغزة، ناقشت فيه "الاوضاع السياسية على المستوى الوطني العام،


شعار شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية

وخاصة الجرائم اليومية المنهجية المنظمة والمستمرة من قبل دولة الاحتلال ضد شعبنا الفلسطيني التي تنتهك بها مبادئ حقوق الانسان وقواعد القانون الدولي" .
ووقفت اللجنة التنسيقية للشبكة امام "المجزرة التي ارتكبها الاحتلال على حدود قطاع غزة في ذكرى يوم الارض الخالد، والتي ارتقى فيها 21 شهيداً وجرح بها أكثر من 1400 جريح الأمر الذي ابرز امعان الاحتلال باستخدام القوة المميتة الرامية لإلحاق الخسائر بشعبنا الذي يتظاهر بصورة سلمية تعبيراً عن حقه بالحرية والكرامة" .
واطلقت الشبكة من اجتماعها "نداءً للكل الفلسطيني لتوحيد الجهود من خلال خلق حالة جماهيرية شعبية مقاومة للاحتلال، تعيد الاعتبار للدور الشعبي للمواجهة، وتبني وتراكم على الحالة الجماهيرية التي تشكلت مؤخراً في قطاع غزة والتي اعادت الاعتبار للمقاومة الشعبية بشكلها الجماهيري الواسع، من اجل انتزاع حقوق الشعب الفلسطيني في العودة وتقرير المصير واقامة دولته المستقلة" .
واكدت الشبكة على "أهمية ترابط الفعل الشعبي الذي تم بقطاع غزة مع باقي اجزاء الوطن بالضفة الغربية والقدس والشتات تعبيراً عن وحدة الوطن والارض والهوية" .
واكدت الشبكة في بيانها على "ضرورة العمل على عقد مجلس وطني توحيدي التزاماً بقرارات اللجنة التحضيرية في كانون ثاني 2017، بما يضمن العمل على انهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية وبما يساهم في تعزيز مقومات الصمود لشعبنا والتصدي لسياسات دولة الاحتلال الكولونيالية، ومواجهة المشاريع الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية وفي مقدمتها المشروع الامريكي المسمى  "صفقة القرن "" .
كما اطلقت نداءً دولياً اكدت فيه على "ضرورة توفير حماية دولية للشعب الفلسطيني الذي يتعرض يومياً لجرائم حرب منظمة تتمثل بالقتل العمد، والاعتقال التعسفي، ومصادرة الاراضي، واستمرار الاستعمار الاستيطاني للأرض الفلسطينية، واكدت على ضرورة احترام الامم المتحدة لقراراتها بشأن القضية الفلسطينية والعمل على تطبيقها بما يضمن تحقيق كافة الحقوق الوطنية الثابتة والمشروعة  للشعب الفلسطيني وفي مقدمتها حق العودة وتقرير المصير" .
كما أكدت على "ضرورة التحرك الجدي لمحاسبة مجرمي الحرب الاسرائيليين على الجرائم التي ارتكبوها بحق شعبنا وخاصة ما ارتكب مؤخراً في غزة" .
ووتقر خلال الاجتماع اطلاق حملة لتوفير الادوية والمستلزمات الطبية التي تعاني مستشفيات ومراكز قطاع غزة من نقص فيها، حيث ستتولى لجنة القطاع الصحي في الشبكة مسؤولية جمع وايصال الادوية والمستلزمات الى القطاع.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق