اغلاق

كنيسة العائلة المقدسة في رام الله تحتفل بخميس الأسرار

احتفلت كنيسة العائلة المقدسة للاتين في رام الله بخميس الأسرار، وأحيت رتبة غسل الأرجل، مستعيدة غسل السيد المسيح أرجل تلاميذه عنواناً للتواضع.
Loading the player...

وترأس الاحتفال راعي الكنيسة، الأب جمال خضر، بمعاونة الأب حنا سالم، والأب الياس تبان، وبحضور الأخوات راهبات الوردية وراهبات القديس يوسف، ورئيس بلدية رام الله، المهندس موسى حديد، والمئات من المؤمنين الذين يهيئون أنفسهم لاستقبال عيد الفصح المجيد.
وقد ألقى الأب الياس تبان عظة بليغة تحدث فيها عن معاني التواضع التي علمها السيد المسيح للناس بغسله لأرجل تلاميذه وتقبيلها.
ولفت الى "أنه في خميس الأسرار أعطى السيد المسيح سر الكهنوت المقدس، داعيا المؤمنين الى الصلاة من أجل الكهنة الذين خدموا الكنيسة والذين يخدمونها الآن، والى جميع كهنة البطريركية اللاتينية والكهنة في العالم كي يمنحهم الله النعمة ليكونوا على قدر المسؤولية والرسالة التي أعطاهم اياها السيد المسيح". كما تطرق الى أهمية سر القربان الأقدس في الايمان المسيحي، داعياً المؤمنين الى الاعتراف والتوبة والتناول.
وقام الأب جمال خضر برتبة غسل الأرجل لاثني عشر رجلاً من أبناء الكنيسة، واختتم خميس الأسرار بالتطواف الاحتفالي ومراسم حبس القربان المقدس.
وأحيت جوقة العائلة المقدسة الاحتفال بمجموعة من التراتيل. وأقامت الكنيسة في ساعة متأخرة من الليل ساعة سجود وتأمل أمام القربان المقدس مستذكرين نزاع السيد المسيح في بستان الزيتون.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق