اغلاق

‘ يلا هبوعيل‘ ..نساء من إكسال يدعمن فريقهن بفخر كبير !

لم تعد كرة القدم محصورة لدى اهتمام الشباب والرجال فقط، ففي الآونة الأخيرة نشهد تزايدا في صفوف النساء المتابعات لمجريات الأحداث الكروية على المستوى العالمي


جهينة دراوشة

والمحلي، وفي جمهور الفريق الكسلاوي خير مثال لذلك، ففي صفوف مشجعيه تواجدت الكثير من النساء اللاتي كن يشجعن الفريق بحماسة بالغة، ويأملن النجاح الدائم للفريق، وفي المباراة الأخيرة للفريق امام هبوعيل أم الفحم حقق فوزا ساحقا أهّله للوصول إلى الدرجة الممتازة، حيث عمت فرحة عارمة بين مشجعيه وعموم أهالي القرية، وتقول النساء الكسلاويات: "نحن جزء من هذا النجاح"، في هذا السياق التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع عدد من النساء الكسلاويات، وعادت لنا بالتقرير التالي..

ولاء دراوشة: "نشعر بالفخر لأننا كنا جزء من هذه الفرحة الكبيرة" 
ولاء دراوشة قالت: "الحمد لله، كان فوز الفريق مشرفا للغاية، ولقد اثبتوا جدارتهم بشكل كبير، وكان للنساء دور هام في تشجيع الفريق، حيث شاركت العشرات من النساء في تشجيع الفريق، وهذا يشعرنا بالفخر الكبير، لاننا شاركنا في دعم الفريق ولاننا كنا جزء من هذه الفرحة الكبيرة". 

لمى دراوشة: "أداء رائع يرفع الرأس" 
أما  لمى دراوشة فقالت: "انا كامراة من قرية اكسال، فخورة جدا بفريق بلدي الذي قام بأداء رائع يرفع الرأس، وحقق هذا النصر وهذا الفوز العظيم. كانت الطريق صعبة، لكن في النهاية اثبت لاعبو الفريق انهم اقوياء، واثبتوا ان قرية اكسال تستطيع المنافسة في الدرجة الممتازة، وان شاء الله ستنافس في الدرجة العليا، واتمنى الفوز للفريق دائما". 

جهينة دراوشة: "اللاعب الثاني عشر للفريق هو الجمهور"
وقالت جهينة دراوشة: "الفرحة ليست فقط لفوز الفريق فقط، بل الفرحة ايضا لكون النساء في قرية اكسال ذوات دور هام وفعال في نجاح الفريق، وانا افتخر ان فريق اكسال رفع رأسنا عاليا، ويجب على جميع النساء ان يذهبن الى الملاعب لتشجيع الفريق، لان اللاعب الثاني عشر للفريق هو الجمهور، ويجب ان يكون للجمهور النسائي دور كبير في نجاح الفريق".
 
ولاء شدافنة: "على الجميع أن يشجعوا فريق البلد"
وقالت ولاء شدافنة: "انا من الناس الذين لا يتابعون كرة القدم بشكل كبير، لكنني فخورة بشكل كبير بالفريق الذي حقق النجاحات الكبيرة والفوز العظيم، وصعوده للدرجة الممتازة. ونتمنى ان يصعد للدرجة العليا ايضا، ويجب على الجميع ان يشجعوا فريق البلد، ويجب علينا ان نشجع الفريق دائما، وان نقف الى جانبه وان نسانده بشكل كبير، ليبقى في تألق وتقدم مستمرين".


لمى دراوشة


ولاء دراوشة


ولاء شدافنة

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق