اغلاق

الأسرى للدراسات: ’استشهاد الأسير عنبر نتيجة طبيعية لعمليات التحريض’

أكد مركز الأسرى للدراسات يوم الأحد أن "استشهاد الأسير الأسير الجريح محمد عنبر 44 عاماً من مخيم طولكرم، متاثراً بجراحه التي أصيب بها نتيجة إطلاق النار عليه


المرحوم محمد عنبر

من قبل قوات الاحتلال قبل أيام، ما هو الا نتيجة طبيعية لعمليات التحريض الاسرائيلية الممنهجة، من قبل زعامات اسرائيلية متطرفة تتسابق في التصريحات وسن القوانين وتقديم مشاريع المقترحات والتغطية على استهتار الجيش في التعامل مع الشعب الفلسطينى وإدارة مصلحة السجون في التعاطى مع الأسرى رغم احتياجهم للعلاج والمتابعة الطبية".
وطالب د. رأفت حمدونة مدير المركز المؤسسات الدولية والحقوقية "بحماية الأسرى وأهاليهم، وملاحقة دعاة التحريض والمطالبة بمعاقبتها، والتعاون مع كل الأصدقاء في العالم لتشكيل حالة ضغط على أولئك المتطرفين، لوقف ممارساتهم والتحريضات العنصرية والاجراءات التعسفية التى يتسابقون فيها للتضييق على أهالي الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق