اغلاق

محافظ بيت لحم يتلقي وفدًا من البنك الاسلامي العربي

استقبل محافظ محافظة بيت لحم اللواء جبرين البكري بمقر المحافظة، يوم الاثنين، وفدًا من البنك الاسلامي العربي برئاسة نائب المدير العام للبنك معاوية القواسمة ومدير


جانب من اللقاء

فرع البنك في بيت لحم موسى شحادة ورئيس قسم التمويل ربيع القواسمة.
وقدم مدير عام البنك الاسلامي العربي معاوية القواسمة شرحًا للمحافظ البكري عن خطط وبرامج البنك، بعد قيام بنك فلسطين بشراءه بعد 22 سنة من العمل، مشيرًا الى أن حجم موجودات البنك جعلته من أبرز البنوك بموجودات بلغت قيمتها مليار دولار امريكي.
وأشار القواسمة أن "الادارة الحالية تحاول وضع الخبرة الخاصة ببنك فلسطين بعد شراءه من أجل تعزيز نجاحاته وحضوره في جنوب فلسطين"، مشيرًا الى أن "هناك إقبال من الجمهور على التمويل الاسلامي".
وقال القواسمة "إن هناك قرار مركزي من ادارة البنك بتوجيه 200 مليون دولار الى محافظات القدس الخليل بيت لحم من أجل تعزيز اقتصادها في إطار مشاريع التنمية"، مؤكدًا أن "إدارة البنك تعتبر محافظة بيت لحم من أبرز المحافظات بسبب أهميتها الدينية والتاريخية ولذلك فهي جاهزة لأي مشاريع جديدة تخدم بيت لحم".

"نموذج تآخي إسلامي مسيحي"
وشدد القواسمة على أن "إدارة البنك تقدم خدماتها و تمويلاتها لجميع أبناء بيت لحم مما جعله نموذج تآخي اسلامي مسيحي"، موضحًا أن "إدارة البنك قدمت خدمات تسهيلية للعديد من أهالي بيت لحم المسيحيين الذين رغبوا بخدمات التمويل الاسلامية في صورة تعكس حالة تآخي نموذجية للبنك وعمله من جهة ولبيت لحم بشكل عام".
كما اكد على ان "البنك العربي الاسلامي سيعمل ببيت لحم بشكل واسع بهدف إحداث تأثير ايجابي بالمجتمع"، ومشددًا على ان "هناك اقبال قوي من قبل المواطنين جميعًا على التمويل الاسلامي مما يزيد فرص نجاح البنك خصوصًا بعد قراره ضخ مبلغ 200 مليون دولار بمحافظات جنوب الضفة ومن بينها بيت لحم من أجل تعزيز اقتصاد هذه المحافظات".
وشدد القواسمة على ان ادارة البنك تولي أيضًا اهتمامًا كبيرًا لبرامج المسؤولية الاجتماعية التي ستكون حاضرة في برامج البنك بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة وعلى رأسها محافظة بيت لحم من أجل دعم وإسناد شعبنا في العديد من المجالات.
وطرح القواسمة العديد من برامج ونماذج عمل البنك، مبديًا استعداده لمزيد من العمل مستقبلا، مشيرًا الى أهمية قطاع المرأة العاملة حيث يوظف البنك حاليًا ما نسبته 33% من موظفيه من النساء ويطمح لرفعها الى 50%  لأنه يؤمن بحق المرأة وبالتالي فهو يعمل على برامج تمويلية خاصة أيضًا لتمكين النساء اقتصاديًا. كما أشار القواسمة الى طرح البنك برامج تمويل للموظفين مثل برنامج تملك الشقق والقروض، مشددًا على إمكانية طرح المزيد من البرامج والحوافز التمويلية للموظفين في القطاعين المدني والعسكري.

أهمية العمل والتعاون بين القطاعين العام والخاص
بدوره، رحب المحافظ البكري بوفد ادارة البنك العربي الاسلامي، مشددًا على "أهمية العمل والتعاون بين القطاعين العام والخاص حيث تعتبر البنوك أحد أهم أعمدة العمل في مجال الاقتصاد الفلسطيني ولا بد من تعزيز حضورها بما يخدم المجتمع".
وأشار البكري الى ان هناك مجالس مثل المجلس الاستشاري واللجنة الاقتصادية التابعة له كما ان هناك مجلس التشغيل الذي تم نقل مقره مؤخرًا الى الغرفة التجارية ببيت لحم، حيث يمكن ان يلعب قطاع البنوك دورًا مهمًا في هذه المؤسسات، مشددًا على "أهمية مشاركة البنك وغيره من البنوك في عضوية هذه اللجان التي تجمع القطاعين العام والخاص مما سيسمح للبنوك المشاركة في الاجتماعات الدورية للمجلسين للتنفيذي والاستشاري ببيت لحم حيث سيساهم ذلك باعطائها تصورات حول العديد من القضايا التي يمكن ان تفتح الآفاق لها وللمجتمع".
وأكد البكري على "الجاهزية بتعزيز دور البنك وانتشاره ضمن إجراءات وضوابط القانون الذي يسير عمل البنوك وبما يخدم المجتمع الفلسطيني"، مثمنًا "جاهزية واستعداد البنك العربي الاسلامي للتعاون في العديد من البرامج من أجل خدمة بيت لحم ومواطنيها".
وتطرق المحافظ البكري الى "سعي المحافظة لانجاز مشاريع تليق بواقع المحافظة السياحي"، مشيرًا الى "جملة من المشاريع الخدماتية التي يمكن التعاون فيها مثل: مداخل المدن ومستشفى بيت ساحور وبعض المقترحات لتنفيذ مشاريع عامة تخدم محافظة بيت لحم".

مقترحات لمشاريع
كما قدم البكري "نماذج من العمل الخدماتي للقضايا العامة التي نفذتها محافظة بيت لحم"، مشيرًا الى أن "هناك مقترحات لمشاريع مظلات أمام مسجد عمر بن الخطاب وساحة المهد"، كما أشار البكري الى "أهمية قيام البنك بدراسة افتتاح فرع في بيت فجار لبنك وتبني فكرة بناء دوار قرب محطة محروقات النشاش والمساهمة بفتح الآفاق أمام النساء من خلال دعم انشطة وبرامج نسوية لتمكين المرأة اقتصاديًا".
وتحدث المحافظ عن أهمية الاستثمار في الواقع السياحي خصوصًا ان حجم السياحة عالي وآخذ بالارتفاع في العام الأخير حيث بلغ عدد زوار فلسطين العام الماضي 2.7 مليون زائر الى جانب تعزيز حركة السياحة الداخلية".
وفي نهاية الاجتماع، اتفق المحافظ البكري ونائب مدير عام البنك الاسلامي العربي على "تعزيز آليات التعاون والتواصل بما يسمح بتنفيذ ما تم مناقشته في الاجتماع"، تلى ذلك تسليم القواسمة المحافظ البكري درعًا تقديريًا "على جهوده وعمله في خدمة بيت لحم".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق