اغلاق

غزة: الأسرة الرياضية تشيع جثمان لاعب الصداقة حسين ماضي

شاركت الأسرة الرياضية الفلسطينية في مدينة غزة ظهر السبت الماضي في تشييع جثمان الشهيد حسين ماضي- 16 عامًا لاعب الفريق الثاني في نادي الصداقة


اللاعب أحمد عويضة يرقد بالمستشفى الأوروبي

"الذي استشهد مساء الجمعة خلال مشاركة نخبة من الرياضيين في أنشطة رياضية للفرق الكروية"، وذلك إلى مقبرة الشهداء شرق غزة.
كما شارك في التشييع مجلس إدارة النادي وزملاء اللاعب في الفريق، وعدد من الشخصيات الرياضية، وممثلون عن وزارة الشباب والرياضة، واللجنة الأولمبية، وعدد من الاتحادات والأندية الرياضية، والجماهير الرياضية.
وقال عبد السلام هنية: "إن الرياضيين يثبتون من جديد أنهم جزء أصيل وهام من شرائح شعبهم، وأنهم يقفون في كافة الميادين ولا يتخلون عن واجبهم، بل تجدهم يندفعون للذود عن مقدرات شعبهم وأمتهم، مقدماً التعازي لأسرة  اللاعب وزملائه الرياضيين ونادي الصداقة والجماهير الرياضية كافة".
من جهة ثانية، أفادت مصادر فلسطينية بأن "مهاجم نادي خدمات رفح أحمد عويضة أصيب بعيار ناري من قوات الاحتلال أثناء مشاركته في مسيرات العودة الكبرى على الحدود الشرقية في محافظة رفح. ونقل أحمد عويضة الملقب (بالصاروخ) وهو أحد أفراد الجهاز الإداري لفريق الكرة الأول بنادي خدمات رفح للمستشفى الأوروبي بعد إصابته بالقدم، وأجريت له عملية جراحية على الفور لمعالجة آثار الإصابة التي لحقت به ،وقد باتت حالته الصحية مستقرة".


اللاعب المرحوم حسين ماضي



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق