اغلاق

اللجان الشعبية الفلسطينية تدعو إلى ’منع عسكرة مسيرة العودة الكبرى’

دعت اللجان الشعبية الفلسطينية في بيان صحفي مركزي صدر من القدس "إلى منع عسكرة مسيرة العودة الكبرى"، وطالبت جميع الفصائل والقوى الفلسطينية في قطاع


صورة أرشيفية لإحدى المسيرات

غزة والضفة الغربية والقدس وداخل الخط الأخضر وفي جميع دول الشتات للمشاركة الفاعلة على أوسع نطاق "لإنجاح فعاليات مسيرة العودة الكبرى وبرامج اللجنة التنسيقية الدولية واللجنة الوطنية العليا لمسيرة العودة الكبرى والعمل على الحفاظ على استمراريتها وسلميتها وتطويرها بالابداعات النضالية الشعبية السلمية والبعد كل البعد عن أي انشطة او فعاليات من الممكن أن تحرف مسارها عن تحقيق أهدافها الوطنية السامية وعلى رأسها ممارسة شعبنا لحق العودة".

"جمعة طائرات العودة ورفع العلم الفلسطيني"
ودعت اللجان الشعبية الفلسطينية في بيانها إلى "منع عسكرة مسيرة العودة الكبرى والحفاظ على سلميتها من أجل الحفاظ على استمراريتها والى اطلاق اسم جمعة طائرات العودة ورفع العلم الفلسطيني ليوم الجمعة القادم لمسيرة العودة الكبرى على أن تكون الطائرات بالوان العلم الفلسطيني".
ودعا أمين عام اللجان الشعبية المهندس عزمي الشيوخي اللجنة التنسيقية لمسيرة العودة الكبرى "تسمية يوم الجمعة القادم باسم جمعة طائرات العودة ورفع العلم الفلسطيني". وكانت الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة قد أقرت تسمية الجمعة الثالثة لمسيرة العودة باسم "جمعة حرق العلم الصهيوني".
وأضاف أمين عام اللجان الشعبية أن "تسمية يوم الجمعة القادم باسم طائرات العودة ورفع العلم الفلسطيني في جميع المخيمات وفي كل مكان في الوطن وفي جميع دول العالم لا يتناقض مع أي تسمية وان تغطية سماء ارضنا الفلسطينية بألوان العلم الفلسطيني يدلل على استمرار مطالبة شعبنا وكفاحه ونضاله لحصوله على حقوقه الوطنية وفي مقدمتها حقه في العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس الشريف".

"طائرات ورقية بألوان العلم الفلسطيني"
وقال الشيوخي "إن أشبال مسيرة العودة الكبرى وأبناء شعبنا سوف يقومون بصناعة طائرات من الورق والقماش والنايلون والخيوط بألوان العلم الفلسطيني لتطير في سماء فلسطين التاريخية فوق السياج الفاصل ونحو ارضنا المحتلة عام 48 ولهذا العمل الوطني الكبير دلالاته وانعكاساته الإيجابية على مطالب مسيرة العودة الكبرى على كافة المستويات الداخلية والخارجية ويحقق التعاطف المحلي والعربي والإقليمي والدولي مع قيادتنا ومع حقوقنا وثوابتنا على طريق العودة والتحرير والاستقلال".
وأكد الشيوخي ان "الوحدة الوطنية صمام الأمان لشعبنا ولحقوقه الوطنية وبالوحدة الوطنية الشاملة نفتح طريق العودة ونرسم خارطة الوطن الفلسطيني ونقيم دولتنا الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس الشريف برغم أنف المجرم ترمب والمجرم السفاح نتنياهو".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق