اغلاق

الإعلام: ’تصريحات غرينبلات محاولة فاشلة للالتفاف على منظمة التحرير’

أكدت وزارة الإعلام الفلسطينية أن "تصريحات المبعوث الأمريكي للسلام جيسون غرينبلات، التي أعلن فيها أن (يد الولايات المتحدة ممدودة لحركة حماس، لمساعدتها


شعار وزارة الإعلام الفلسطينية

في تحسين الأوضاع المعيشية بغزة في حال نبذت العنف)، تعتبر إقراراً بفشل مؤتمر واشنطن، المنعقد حول الأزمة الإنسانية غزة في 13 آذار الماضي".
وقالت إنها "ترى في مساعي المبعوث الأمريكي تدخلاً سافرًا في التمثيل الفلسطيني الرسمي الذي  تُعبر عنه منظمة التحرير الفلسطينية، الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا، والحارس لثوابتنا. كما يشكّل محاولة يائسة لإظهار إدارة البيت الأبيض في موقع الوسيط النزيه للسلام".
وأضافت إنها "تعتبر تصريحات غرينبلات التفافًا على الشرعية الدولية، التي تُصنف الضفة الغربية وغزة  كيانًا سياسًيا محتلًا منذ حزيران 1967، وهو احتلال يجب أن ينتهي، بموجب قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة. وتجدد التأكيد على أن موقف القيادة الفلسطينية من واشنطن ثابت ولن يتغير، ما دامت واشنطن تنقلب على القانون الدولي، وتتماهى في موقفها مع الاحتلال، وتدعم الاستيطان، وتتصرف وكأن القدس ولاية أمريكية، تمنحها لمن تشاء!".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق