اغلاق

جبهة التحرير الفلسطينية: ’ندين العدوان الثلاثي على سوريا’

قالت جبهة التحرير الفلسطينية في بيان صادر عنها، بأنها "تدين العدوان الثلاثي الأمريكي الفرنسي البريطاني على سوريا، معتبرةً أنه انتهاكًا صارخًا للسيادة


شعار جبهة التحرير الفلسطينية

السورية وللقانون الدولي حيث استبق نتائج أي تحقيق دولي نزيه بشأن ما جرى في دوما، واعتبرته دعماً للإرهاب الذي طالما ادعت إدارة ترامب أنّ تصفيته هو أحد أولوياتها".
ورأت الجبهة في بيان صحفي أن "هذا العدوان الذي استهدف مركز البحوث في برزة والذي جرى بتنسيقٍ كامل مع دولة الكيان الصهيوني، ومع الأطراف التي ما زالت تصر وتعمل على تفكيك الدولة السورية، ما هو إلاّ محاولة لقطع الطريق على الجهود السياسية التي تقودها الأمم المتحدة لإيجاد حل سياسي يحافظ على وحدة سورية وشعبها".

"لا يمكن فصل هذا العدوان عن ما سبقه من تهديدات متواصلة"
وأشارت الجبهة، إلى أنه "لا يمكن فصل هذا العدوان عن ما سبقه من تهديدات متواصلة بعد الانجازات التي تحققت في سوريا وتحديدًا في الغوطة الشرقية، بهدف التأثير في مجرى الأحداث الميدانية هناك، وترسيخ أسس التقسيم وفرض الشراكة في تقرير مستقبل سورية، بعيداً عن دورها القومي وموقفها المعادي للكيان الصهيوني وأطماعه التوسعية في المنطقة".
ودعت الجبهة القوى العربية كافة إلى "إعلان التضامن مع سورية وشعبها، وإلى شجب وإدانة العدوان الثلاثي، وتوحيد الجهود لمقاومة العدوانية الأمريكية في المنطقة، التي قد تشهد تصاعداً قادماً".
ورأت الجبهة "إن هذا العدوان هو امتداد للعدوان الصهيو أمريكي على الشعب الفلسطيني"، مؤكدةً  "أن الرد على هذا العدوان، يكون بالوسائل المناسبة وبمواصلة الحرب على الارهاب،  لأن القضاء على الارهاب في سوريا، هزيمة مدوية لكل الدول التي رعت الارهاب وفشل ذريع لكل مشاريع التقسيم والتفتيت الاسرائيلية ـ الأميركية".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق