اغلاق

صواريخ وطائرات بدون طيار- بالصور : هكذا تُخطط ايران للانتقام من اسرائيل !

نشر الجيش الاسرائيلي صورا لقواعد عسكرية تابعة لايران في سوريا ، يقول ان ايران قد تستخدمها خلال تنفيذ هجوم انتقامي على اسرائيل قريبا . وقالت اسرائيل


مطار صيقل العسكري

انها سترد بقوة على كل عملية انتقام ايرانية ضدها، يتم تنفيذها من داخل الأراضي السورية.
وتأتي هذه التحضيرات بعد اعلان  طهران انها  تنوي الانتقام  من اسرائيل ، بعد قصف مطار "التيفور" العسكري السوري في حمص قبل أسبوع، والذي أدى إلى مقتل سبعة عسكريين إيرانيين.
في اسرائيل يتوقعون ان قائد قوة القدس التابعة لأنظمة الثورة، قاسم سليماني، يخطط لعملية انتقامية التي ستنفذ من قاعدة إيرانية في سوريا ضد اسرائيل، ربما حتى في الوقت القريب.
وتشير التقديرات الاسرائيلية  ،ان الهجوم في لو نُفذ سيتم بواسطة اطلاق صواريخ لأراضي اسرائيل أو بواسطة ارسال طائرات بدون طيار مزودة بالأسلحة مباشرة من قبل  قواعد  "الثورة الايرانية" وليس كما في السابق.
وقالت محافل أمنية اليوم أن "الجيش الاسرائيلي يعمل كل ما بوسعه ليضمن مرور يوم الاستقلال بهدوء وان يتمكن مواطني اسرائيل من الاستمتاع بيومهم. الجيش في حالة استعداد لمختلف السيناريوهات، لكي يحتفل مواطنو اسرائيل بيوم الاستقلال السبعين كما يجب".
وفي سياق متصل ، انتشرت قوات ​الجيش الإسرائيلي بكثافة في ​هضبة الجولان​ السوري المحتل، خشية تعرض إسرائيل لهجوم إيراني، حسب تقارير إعلامية إسرائيلية.
ووفقا لصحيفة "​يديعوت أحرونوت"​، فإن انتشار ​الجيش​ جاء تسحبا لأي رد إيراني وذكرت وزارة الدفاع الروسية أن سلاح الجو الإسرائيلي هو الذي نفذ الغارة على "التيفور"، في حين نفى وزير  الامن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان معرفته الجهة التي قصفت القاعدة السورية.
وفور تعرض "التيفور" للقصف، وضع الجيش الإسرائيلي نظام القبة الحديدية في حالة تأهب قصوى استعدادا لمواجهة محتملة، تحسبا لرد إيران.



مطار دير الزور


أحد المطارات الواقعة تحت سيطرة إيران في سوريا

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق