اغلاق

مقتل زعيم حوثي بغارة للتحالف العربي، والحوثي يتوعد بالرد

أعلن المجلس السياسي الأعلى في اليمن، مقتل رئيسه صالح الصماد، إثر غارة جوية شنتها مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية، على محافظة الحديدة.


صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى التابع للحوثيين. صورة من أرشيف رويترز

وقال المجلس في بيان نشرته وسائل اعلام عربية : "ننعي للشعب اليمني وللأمة جمعاء استشهاد رئيس المجلس السياسي الأعلى صالح الصماد"، مضيفا أنه "تم اختيار مهدي المشاط رئيسا للمرحلة القادمة".
وذكر البيان أن "الصماد قتل ظهر الخميس 19 أبريل/ نيسان 2018 في محافظة الحديدة إثر غارة جوية من قبل طيران التحالف".
ووجه المجلس دعوة إلى جماهير الشعب اليمني للحضور المشرف لتشييع جثمان الصماد في الزمان والمكان الذي تحدده اللجنة المنظمة، معلنا الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام وتنكيس الأعلام مدة أربعين يوما.
وذكرت قناة "المسيرة" التابعة لجماعة "أنصار الله"، أن "زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي، سيتحدث بعد قليل، بشأن مقتل الصماد".

أحداث ما قبل الغارة
وكان آخر ظهور للصماد، خلال زيارة تفقد فيها ورش التصنيع العسكري التابعة للجيش واللجان الشعبية.
ووزع الإعلام الحربي، مساء الأحد، مشاهد له برفقة رئيس هيئة الأركان اللواء الركن محمد الغماري لإحدى ورش التصنيع العسكري، بحسب قناة "المسيرة".
وتضمنت المشاهد زيارة الصماد لورشة تصنيع طائرات دون طيار، والمدافع، والذخيرة الحية، والألغام المتنوعة، بالإضافة إلى عرض مشاهد لمدفعية "رجوم" المصنعة محليا.
والمجلس السياسي الأعلى هو هيئة تنفيذية عليا شُكلت من قبل "أنصار الله" وحزب المؤتمر الشعبي العام لحكم اليمن. تم تشكيله في صنعاء يوم 28 يوليو/ تموز 2016، وأصبح صالح الصماد رئيسا له يوم 6 أغسطس/ آب 2016.

الحوثي يتوعد السعودية وامريكا
وتوعد عبد الملك الحوثي، زعيم جماعة "أنصار الله" اليمنية، اليوم الاثنين 23 أبريل/ نيسان، السعودية والولايات المتحدة الأمريكية بالرد على مقتل صالح الصماد.

لمزيد من اخبار سياسية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق