اغلاق

أخاء الناصرة يشعل القمة من جديد بعد تعادله مع الخضيرة

أشعل فريق مكابي الاخاء الناصرة من جديد المنافسة في دوري الدرجة الممتازة، وفتح الباب على مصراعيه بعد تعادله بالنتيجة (0-0) في مباراته الخارجية مساء اليوم الخميس

أمام فريق القمة صاحب المرتبة الثانية الطامح بتحقيق الصعود لمستوى فرق الدرجة العليا فريق هبوعيل الخضيرة الذي أضاع اليوم فرصة توسيع الفارق بينه وبين فريقي ريشون لتسيون وكتمون القدس اللذين يطمحان بنيل بطاقة الارتقاء الثانية لدوري الاضواء.
وتنفس فريق هبوعيل الخضيرة بقيادة المايسترو علي خطيب ، الصعداء بعد المباراة اليوم بخروجه على الاقل بنقطة ثمينة لم يحلم بها  في السباق الماراثوني لنيل بطاقة الصعود الثانية لدروي الاضواء مع العلم ان الفريق النصراوي إستحق الفوز في المباراة  بعد ان لقن فريق الخضيرة درسًا في عالم كرة القدم سيبقى عالقًا في أذهانهم لمدة طويلة من الزمن حيث وصل الفريق النصراوي لعدة فرص من مواضع مغرية وعلى طبق من ذهب لكن حارس الخضيرة كان نجم المباراة الذي حافظ على شباك نظيفة ووقف في المرصاد للدبابات البشرية في خط الهجوم النصراوي ليفلت الفريق المحلي من فكي الفريق النصراوي بأعجوبة !
وجاءت المباراة والتي جمعت الفريقين على ستاد العفولة ضمن الاسبوع أل (33) من دوري الدرجة الممتازة مرحلة البلي أوف العلوي وحضرها مائتي متفرج وقادها الحكم المجرب شلومو بن أفراهام (ممتاز ) .

أحداث الشوط الاول :
انطلاقة المباراة جاءت جس نبض من قبل كلا الفريقين وكل منهما اعتمد على خطة اللعب المركز في وسط الملعب وزج الكرات لخط الهجوم بغية كسب هدف السبق مبكراً وهذا ما فعله الاخضر النصراوي وبزر أكثر من الفريق المحلي على أرض الملعب من خلال اللعب المركز وأداءرفيع المستوى بين حلقات الفريق الثلاث والهجمات المكثفة وضغط متواصل على مرمى الخضيرة  لكن هذا لم يسفر عن شيىء لينتهي الشوط الاول بالتعادل اليلبي (0-0) .

أحداث الشوط الثاني  :
فريق الخضيرة  بقيادة المدرب نيسو افراهام يحاول حسم المباراة بتكثيف الضغط على مرمى الناصرة ولكن قوبل هجوم الفريق بدفاع قوي يقظ وعنيد في الجانب النصراوي مع حارس مرمى وقف ببراعة بين خشبات المرمى ومعًا شكلا الاغلاق المحكم لمنطقة الحرام، في يوم كبير للنصراويين .
وكاد الفريق النصراوي أن يحسم المباراة لصالحه بعد أن سنحت للاعبيه فرص مغرية وسالنحة للتهديف ابرزها كانت لأدلسون بهية بعد أن أخترق دفاع الخضيرة وامام حارس المرمى وجهًا لوجه سدد ليدي الحارس.
ثم جاء دور إكسبراد بعد أن تلقى كرة عرضية متقنة على بعد عشرة أمتار من مرمى الخضيرة لكن إكسبراد سددها ضعيفة صدها الحارس لركنية غير مستغلة .
وكانت فرصة العمر للاخضر النصراوي لهشام كيوان الذي أخترق دفاع الخضيرة ووصل عن اربعة أمتار من خط المرمى لكنه سدد كرته ضعيفة بجانب القائم .
وفي الدقيقة أل 90 كان الحدث الاكبر في المباراة بإبعاد نجم فريق الخضيرة علي خطيب بعد جدال مع حكم المباراة شلمو بن أفراهام .
وشارك في تشكيلة فريق الخضيرة اللاعب سليم عماشة الذي ابلى بلاءً حسنًا مع فريقه وكان فعالاً لدرجة كبيرة في المباراة .
وعلى ضوء هذه النتيجة إشتعلت القمة في لائحة الدوري من جديد في صراع صاخب ومثير وكما يبدو بأن حسم هوية الفريق الثاني الذي سيصعد لدوري الاضواء ستتم فقط في الاسبوع الاخير من الدوري .
وأصبح ترتيب الفريق اليوم ، في المرتبة الثانية فريق الخضيرة (56) نقطة ، ريشون لتسيون في المرتبة الثالثة  (54) نقطة ، وفي المرتبة الرابعة ، فريق كتمون القدس (52) نقطة .

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق