اغلاق

المتابعة تناقش في اكسال قضايا الأرض والمسكن

دعت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، ي بيان لها وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما "للمشاركة الواسعة في مؤتمر الأرض والمسكن- بين الموجود والمنشود،


محمد بركة
 
التي تعقده المتابعة ولجنة الأرض والمسكن، المنبثقة عن مؤتمر القدرات البشرية. وذلك في الساعة الثانية من ظهر يوم السبت القريب 28 نيسان، في قاعة المركز الجماهيري في اكسال قرية اكسال" .
واضاف البيان :" ويعالج المؤتمر جوانب عدة في المعركة من اجل الأرض والمسكن، بمشاركة ذوي اختصاص أكاديميين، الى جانب مناقشة تجاري تاريخية وحالية، في النضال من اجل الأرض.
ويتكلم في الجلسة الافتتاحية، رئيس لجنة المتابعة العليا، محمد بركة، ورئيس مجلس اكسال المحلي عبد السلام درواشة، ورئيس لجنة الأرض والمسكن المنبثقة عن مؤتمر القدرات البشرية د. ثابت أبو راس.
وستتضمن الجلسة الأولى محاضرتين، الأولى يقدمها د. حنا سويد، حول "الصهيونية وسياسات الاستيلاء على الأرض بين الثابت والمتحول". والمحاضرة الثانية تقدمها المخططة د. عناية بنا جريس، حول "الجديد في مؤسسات التنظيم والتخطيط الإسرائيلية".
وستكون الجلسة الثانية تحت عنوان، تجارب مركزية في النضال ضد مصادرة الأرض. ويشارك فيها، الأستاذ نادر زعبي، حول تجربة الخمسينيات في النضال ضد المصادرة. والمحامي محمد ميعاري، عضو سكرتارية لجنة الدفاع عن الأراضي، حول تجربة يوم الأرض. والمهندس جلال منصور، حول تجربة شارع عابر إسرائيل. والكاتب محمد نفاع، حول تجربة الزابود. والشيخ صياح الطوري، حول تجربة العراقيب في النقب. وترأس الجلسة المحامية حنان خطيب.
وتخصص الجلسة الثالثة، حول تداعيات أزمة السكن بين الهدم والتضييق في الحيز العام. ويشارك فيها، عن النقب، عطية الأعسم رئيس المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها. عن المدن المختلطة، المخططة فداء شحادة. وعن البلدات العربي، فهمي حلبي، رئيس اللجنة المعروفية للدفاع عن الأرض. ويرأس الجلسة شادي خليلية، من المركز العربي للتخطيط البديل.
وستكون الجلسة الرابعة بعنوان، "بين المحلي والدولي، نحو بناء استراتيجية المواجهة والتحدي". ويشارك فيها، عن البعد الشعبي، الأستاذ إبراهيم حجازي، وعن البعد الدولي، الأستاذ جعفر فرح، وعن البعد القضائي، المحامي قيس ناصر. ويرأس الجلسة، طاهر سيف، رئيس لجنة الأرض والمسكن المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا.
وسيعقب على أعمال المؤتمر البروفيسور راسم خمايسي، ويلخص المؤتمر، اسعد غانم، عن مؤتمر القدرات البشرية" .
 
قضية مركزية
وقال رئيس لجنة المتابعة محمد بركة :" إن هذا المؤتمر يصب في اطار الجهود الجماعية، التي نسعى لتطويرها، لتطوير آليات معركة الأرض والمسكن، التي هي القضية المركزية والأساسية في معركة البقاء والصمود. ونسعى من خلال هذه المؤتمرات، وايضا ضمن مؤتمر القدرات البشرية، الذي يستعد لعقد مؤتمره الثاني في العاشر من أيار المقبل، الى تجميع الطاقات الأكاديمية والمهنية في مجتمعنا العربي، لتقديم ما عندها، لدفع معركتنا إلى الأمام، على أسس مهنية تخصصية، إلى جانب الجهد الأساس، الجهد الشعبي الكفاحي" .
وختم البيان :" وكان بركة قد زار قرية اكسال يوم الأربعاء، للاطلاع على جريمة العصابات الاستيطانية الإرهابية على القرية. وأثنى خلال اللقاء، على استعدادات مجلس اكسال ورئيسه الأخ عبد السلام دراوشة، لاستقبال مؤتمر الأرض والمسكن، ما سيساهم مساهمة جدية في نجاح هذا المؤتمر" .


 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق