اغلاق

الناصرة: الكاتب ناجي ظاهر يحث طلاب القسطل على الاطلاع والمعرفة

شجع الكاتب ناجي ظاهر طلاب صفوف الروابع في مدرسة القسطل، القائمة في حي الصفافرة بالناصرة، على الاطلاع والمزيد منه، عملا بالمقولة الخالدة "زدني علما" .


صور من اللقاء

شارك الكاتب الضيف في ثلاثة لقاءات متتابعة، اجاب في اولها عن السؤال كيف اصبح كاتبا، وتضمنت اجابته كلمات مشجعة تمثلت في ان الارادة القوية تحقق المستحيل وتجعله واقعا، مهما قست الظروف وجار الزمن.
في اللقاء الثاني تحدث عن اهمية القراءة في بناء شخصية الطالب وتكوين تفاصيلها، وقال :" اننا نقرأ الكتب لان عمرا واحدا لا يكفينا" . موضحا "ان قراءة كل كتاب جديد هي تجربة جديدة تضيف عمرا اخر الى تجربتنا الشخصية" .
في هذا اللقاء تحدث عن تجربته الشخصية مع الكتاب، وقال "انه كان في طفولته يتصور الجنة مكتبة"، معبرا عن مدى تقديره واحترامه للكتاب.
في اللقاء الثالث تحدث عن المكان، الناصرة واهميته في حياته وادبه. واستحضر سؤالا وجهه احدهم للعالم الاغريقي ارخميدس، هو اين يقع مركز الارض، فاجاب: هنا حيث اقف، وقال الظاهر "ان الناصرة هي مركز الارض بالنسبة اليه، وفي لفتة ذكية ميز الظاهر بين المشاهدة والتجربة"، قائلا "ان الانسان قد يتجول في العديد من اصقاع الارض.. ويكتفي بمشاهدتها، الا ان المبدع الحقيفي قد يعيش التجربة الانسانية في بلدة واحدة ومكان واحد. مكررا مقولته المعروفة انه صغر العالم حتى صار الناصرة وكبر الناصرة حتى صارت العالم" .
تضمنت نهاية كل من هذه اللقاءات فقرة اسئلة وجهها الطلاب واجاب عنها الكاتب الضيف بروية واناة.


لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق