اغلاق

هل سيُحَل المجلس البلدي ؟ بلدية الناصرة تفشل بتمرير ميزانية 2018

للمرة الثانية ، فشل المجلس البلدي في مدينة الناصرة بتمرير ميزانية البلدية لعام 2018 ، حيث تم تأجيل التصويت على الميزانية بموافقة جميع الاعضاء ،

وذلك خلال جلسة البلدية للتصويت على الميزانية ، مساء اليوم الخميس ، والتي عقدت بقاعة الاجتماعات في دار البلدية ، حيث حضر الجلسة غالبية الاعضاء وتغيب عضوان من الائتلاف ، لكن التصويت لم يمر رغم تحذير رئيس بلدية الناصرة علي سلام بأن التصويت ضد الميزانية سيؤدي الى حل المجلس البلدي ، لكن موقف المعارضة كان واضحاً منذ البداية وهو عدم التصويت على الميزانية .

" الميزانية لا تجيب على تطلعات اهل البلد وفقيرة جداً "
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع مرشح الجبهة لرئاسة بلدية الناصرة مصعب دخان قال :" مسؤولية عدم تمرير الميزانية تقع على عاتق ادارة البلدية وليست على عاتق المعارضة ، حيث لم تبذل ادارة البلدية جهداً من اجل تمرير الميزانية ، حتى ان عضوين من الائتلاف تغيبا عن الجلسة والميزانية عادت على نفسها بعد ان رفضت في الجلسة السابقة ، كما ان الادارة لم تجر أي اتصال من اجل الميزانية مع أي طرف من الاطرف ، والتصويت مع او ضد هو بالاساس هو تصويت على سياسة ادارة البلدية ، حيث ان سياستهم لا توافق اتجاهنا او اتجاه المواطن ، كما ان الميزانية لا تجيب على تطلعات اهل البلد وفقيرة جداً ، حيث تم اقتراح بتأجيل التصويت حيث لم نعارض هذا الامر . في العام الماضي امتنعنا عن التصويت بسبب منع دخول لجنة معينة للناصرة وبحسب تصريحات رئيس بلدية الناصرة في الجلسة السابقة قال ان التصويت على الميزانية هو تحصيل حاصل ولا يوجد لجان واليوم تراجع عن اقواله  ".

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق