اغلاق

6 خطوات تضمن العدالة الاجتماعية في رمضان !

يعتبر شهر رمضان المبارك فرصة حقيقة، وامتحانا لـ"العدالة الاجتماعية"، من خلال قوة التواصل بين أبناء المجتمع، في جو من الرحمات والقلوب الحانية،


الصورة للتوضيح فقط 

لذلك يجب على المسلمين الاهتمام بأمور المحتاجين على النحو التالي:

1- رحمتهم والحفاوة بهم من خلال موائد الصائمين، والتقرب إلى الله بمواساتهم، وفق ما جاء في الحديث الصحيح: "أطعموا الجائع".

2- إيصال الزكاة الواجبة اليهم، فهم غالبا من أرباب الزكاة، وممن تنطبق عليهم صفات الفقير أو المسكين، وفق قول الله تعالى: "إنما الصدقات للفقراء والمساكين" سورة التوبة.

3- تيسير أسباب السعادة لهم في رمضان، من خلال أنشطة البر، وميادين الإحسان، والتواضع لهم، وتقريبهم من المساجد، وتهيئة كساء العيد لهم ولأبنائهم.

4- استثمار وجودهم في المساجد بتكثير الوعظ، والدروس الماتعة المفيدة، التي تلامس المشاعر، ويحيي النفوس.

5- إسباغهم بعطايا الريح المرسلة، التي تغمرهم بالسماحة والنداوة، واستشعار عظم البذل في رمضان، لقول ابن عباس: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أجود الناس وكان أجود ما يكون في رمضان".

6- ليونة التجار معهم، والرفق بهم في البيع والشراء، لا سيما والأسعار سُعار، والغلاء وباء، والرحمة بهم مندوبة في شهر الرحمة والتعاطف.

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق