اغلاق

‘حدودنا السماء‘ تنظم مهرجانا للفن التشكيلي في طرعان

غصت ساحات المركز الجماهيري في قرية طرعان، مؤخرا، بآلالاف المشاركين في "أكبر" مهرجان للفنون التشكيلية الثاني في المجتمع العربي بتنظيم مؤسسة


صور من المهرجان - تصوير المنظمين

"حدودنا السماء" بإشراف الفنانة التشكيلية مها أبو حسين.
وجاءنا من المنظمين :" يعتبر المهرجان نقلة نوعية ومميزًا في العمل الفني والجماهيري في المجتمع العربي الذي يحتضن شريحة واسعة من مختلف المدن والقرى العربية.
الطلاب المشاركون أبدعوا في رسوماتهم،وذلك نتاج عمل رائع ومهني لمرشدات مؤسسة حدودنا السماء.
انطلق المهرجان بجولة للأهالي والطلاب في صالة العرض داخل القاعة الرياضية التي زُينت باللوحات الفنية من انتاج قرابة الفي مشارك والتي أبهرت الحضور بالفنون التشكيلية واللوحات الفنية التي تتحدث بحد ذاتها عن روعة الرسومات.
ثم تولى عرافة المهرجان الإعلاميان فرات نصار وحسين الشاعر بكلمات ترحيبية وقدما بلباقة فقرات المهرجان، ثم قدمت الفنانة رنين بشارات اسكندر فقرة قدمت فيها الفرق المشاركة.
كما تم استقبال طاقم مؤسسة حدودنا السماء وهم: مدير اعمال المؤسسة عبد الناصر ابو حسين، مديرة المؤسسة مها ابو حسين ، مدير الفنون القطرية خالد ابو حسين، مدققة ومنظمة المؤسسة ربى ابو حسين.
واندهش الحضور بمشاهدة عرض الربورتاج الخاص بأعمال المؤسسة، ثم استمع الحضور لكلمة ترحيبية لرئيس مجلس طرعان المحلي السيد عماد دحلة، تلاه مدير المركز الجماهيري الأستاذ جعفر صباح.
الفنانة مها ابو حسين رحبت بالحضور وشكرت كل من ساهم في انجاح المهرجان وخصت بالذكر المجلس المحلي في طرعان ومدير المركز الجماهير طرعان جعفر صباح والطاقم.
وشكرت الرعايات : قانا فارم -كفركنا "فتحي خلف، مكتبة كل شيء- سخنين" علي ابو ريا ،فرزدق ابو ريا" جيجك صوالحه- الناصره" توفيق صوالحه.
وأكدت الفنانة مها ابو حسين أن هذا الحشد الجماهيري يؤكد مدى تعطش مجتمعنا لمثل هذا الفن وأن هنالك خامات مدفونة علينا منحها الفرصة لتعبر عن فنها وقدراتها، وأكدت أن مؤسسة حدودنا السماء لن تعترف بالحدود بل ستخترق للوصول إلى العالمية ومنها معرضًا في اسطنبول العام القادم.
كما تخلل المهرجان عرضا مميزا لفرقة دبكة جفرا الاستعراضية من طرعان وفقرات فنية منها عرض لوحة رسم الاقصى للشاب أنس أسدي ورسم على الرمل للفنانة نور دبوري".


لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق