اغلاق

افتتاح مغتسل للأموات في مقبرة باب الرحمة في الطيبة

تم اليوم السبت الاعلان عن افتتاح مغتسل للأموات في مقبرة باب الرحمة في مدينة الطيبة . وقال الشيخ سامي جبارة امام مسجد صلاح الدين الأيوبي في مدينة الطيبة
Loading the player...

:" أن تغسيل الميت كان في بعض الأحيان أمر شاق على ذوي الميت ، وذلك لعدة أسباب من بينها أن الناس اليوم يسكنون في مبان من طبقات متعددة ، وادخال واخراج الميت الى البيت لتغسيله كان أمرا صعبا ، وكذلك الامر في في البيوت الضيقة ، وهذا كان دافعا لعدد من الناس الذين توجهوا لجمعية باب الرحمة واقترحوا بناء مغتسل للأموات ".
وأضاف الشيخ سامي جبارة يقول : " تم بحمد الله تعالى تطبيق هذه الفكرة ، وافتتحنا مغتسلا للاموات ، وهذا ليس الزاما لأهل الميت بان يتم تغسيل ميتهم هنا ، انما لكل عائلة لها أن تختار كما تشاء ، وليعلم الناس أنه من اليوم وصاعدا بالامكان تغسيل ميتهم وتكفينه هنا ، قبل نقله لبيته ليودعه أهله وذووه ، ومن ثم الصلاة عليه ومواراته الثرى ".
وأشار الشيخ سامي جبارة الى أن " المغتسل بُني على نفقة المرحوم عبد الرحيم الناشف " أبو فلاح " وزوجته المرحومة " أم فلاح " وابنتهما المرحومة جميلة ناشف ".
وأوضح الشيخ سامي جبارة يقول " أن مبنى المغتسل مكون من قسمين الأول فيه غرفة استقبال ومراحيض ، والقسم الثاني هو مغتسل الأموات ".
وتابع الشيخ سامي جبارة يقول : " أن المغتسل مجهز بكافة ما يلزم تغسيل الميت من ماء بارد وساخن ، وفيه حفاظ على حرمة الميت ، اذ نجد في حالات معينة تدافعا وتجمهرا لدى تغسيل الميت في البيت ، وهنا في المغتسل نحن نتفادى ذلك ، وفيه تسهيل على الناس ". 


الشيخ سامي جبارة


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 



لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق