اغلاق

كيف تحافظون على بشرتكم في رمضان ؟ نصائح هامة

يتزامن حلول شهر رمضان المبارك هذا العام مع بداية فصل الصيف تقريبًا، وفي هذه الفترة من العام تحتاج البشرة الى اهتمام أكبر خصوصًا في شهر رمضان. للحديث عن هذا الموضوع،


هيرمان فايس

التقينا هيرمان فايس، الصيدلاني الرئيسي في شركة سيبوكالم وأحد المؤسسين للشركة.
يقول فايس: "في هذه الفترة من العام وبسبب ارتفاع درجات الحرارة، يفقد الجلد الكثير من السوائل، كذلك يكون الجلد حساسا، حيث ان تغيّرات درجات الحرارة في بلادنا سريعة ومتطرفة، اذ تكون درجة الحرارة عالية جدا، وتنخفض في اليوم التالي، وهذا الأمر لا يمنح للبشرة الوقت الكافي للتكيّف مع التغييرات، خصوصا في الفترات الانتقالية والتي لا يكون الطقس فيها مستقرا، الأمر الذي قد يحدث مشاكل بسبب ردة فعل الجلد للتغييرات المتطرفة في البيئة الخارجية، كذلك الأمر نفس الامر يحدث عندما نتواجد في غرفة مكيفة، ونخرج الى الخارج حيث تكون درجة الحرارة عالية جدا، فمن ناحية الجلد يعتبر الامر وكأننا انتقلنا من الشتاء الى الصيف.
تقريبا جميع منتجات سيبوكالم العلاجية تمنح الجلد طبقة الحماية التي يحتاجها، توجد على الجلد طبقة تدعى "سيبوم" ويفرزها جلدنا وتحتوي على عدة مواد ومكونات وتقي الجلد وتوفر الحماية له وتمنع دخول المضرات.
منتجات سيبوكالم تعمل على الحفاظ والعناية بهذه الطبقة وتعزيزها، فعندما تكون هذه الطبقة سليمة يعاني الجلد بشكل اقل جراء تغييرات الطقس، وكي نعتني بهذه الطبقة ومن بين الأمور التي نقوم فيها هو تقليل الصابون في المنتجات، وتقليل استخدام الصابون، فمن يعتقد انه عندما نضع على بشرتنا كمية كبيرة من الصابون من أجل تنظيف أكبر فهو مخطئ، وعمليًا استخدام أنواع قوية من الصابون وبكميات كبيرة يزيل طبقة الحماية ويتحول الجلد الى معرض اكثر للأضرار والمشاكل، لذلك من المفضل استخدام انواع الصابون المخففة، كذلك ينصح بوضع كمية قليلة من الصابون، بضعة قطرات، ووضع الرغوة على البشرة، وبذلك نوفر في استخدام الصابون، وكذلك يعتبر هذا الأمر صحيا أكثر للجلد. ينصح أيضا وبعد الاستحمام بوضع كريم رطوبة على الجسم والوجه، وكريم حماية على الشعر، فبعد السباحة وبسبب الكلور في الماء قد نفقد طبقة الحماية التي تكون على الجلد، ووضع كريم الحماية يعيد طبقة الحماية للجلد، لذلك يجب استخدام مستحضرات الرطوبة المناسبة للبشرة".

وأضاف: "أمر آخر هام هو التغذية السليمة وشرب كمية كافية من السوائل، هذا الأمر هام طيلة أيام السنة، لكن ايضا هام جدًا في شهر رمضان، فعندما يأكل ولا يشرب الصائم طيلة اليوم، يجف الجلد أكثر، ولمنع الاضرار للجلد ينصح وقبل بدء الصيام بوضع كريم على الجسم وعلى الوجه وبعد انتهاء الصيام بالامكان الاستحمام لغسل الاتساخ ووضع كريم رطوبة وكريم للجسم لاعادة تكوين طبقة الحماية التي اختفت خلال اليوم. ان اردنا ان نحافظ اكثر على الرطوبة داخل الجلد، انا انصح بالاستحمام وعدم تجفيف الجلد كليا، بل بابقاء القليل من الماء ووضع كريم الرطوبة، وعمليا يمنح ذلك الجلد ساعات اضافية من الرطوبة ولا يجف سريعا. كلما كانت البشرة حساسة أكثر، من المهم اكثر الاعتناء بها، لذلك ينصح ايضا باستخدام مستحضرات التجميل المخصصة للبشرة الحساسة والتي تتركب من مواد مخصصة للبشرة الحساسة والتي لا تسبب الحساسية، وهناك توجه لاستخدام مستحضرات التجميل المعدة للبشرة الحساسة ايضل من قبل الاشخاص الذين لا يعانون من بشرة حساسة، ولهذا الأمر فوائد كبيرة اذ انه يمنع مستقبلا حدوث الحساسية، فاستخدام مستحضرات التجميل التي تحتوي على مكونات ليست معدة للبشرة الحساسة، قد يسبب بعد فترة من استخدامها الحساسية لهذه المكونات، لذلك فان استخدام مستحضرات التجميل المعدة للبشرة الحساسة يمنع حدوث المشكلة مستقبلا. وكل ما قلناه له أهمية خاصة في شهر رمضان، حيث يأخذ الجسم الماء من الجلد الأمر الذي يجفف الجلد اكثر، وقد تظهر حساسيات مختلفة ومشاكل للجلد، ويجب ايضا خلال شهر رمضان المبارك العمل على عدم تجفيف الجلد أكثر وانصح بتقليل استخدام كميات الصابون واستخدام مستحضرات العناية المخصصة للبشرة الحساسة لتشكيل طبقة الحماية واستباق حدوث المشكلة. جميع منتجات المجموعة البيضاء من سيبوكالم، كريم للجسم للبشرة الحساسة، كريم لليل للبشرة الحساسة، وكريم لتهدئة البشرة، تمنع حدوث مشاكل البشرة وتوفر طبقة الحماية التي يحتاجها الجلد".


لمزيد من الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق