اغلاق

رسميًا : نادي يوفنتوس الايطالي بطلًا للكالتشيو بتعادل أبيض مع روما

ضمن منافسات الجولة السابعة والثلاثين من الدوري الايطالي الممتاز لكرة القدم، توج نادي يوفنتوس رسميا ببطولة الإسكوديتو لهذا الموسم عقب تعادله مع نادي روما سلبيا


تصوير AFP

بملعب "الأوليمبيكو" مساء الأحد، وتعتبر هذه البطولة السابعة لليوفنتوس على التوالي، ورقم 34 في تاريخ النادي.
كان روما الأفضل والأكثر تهديدا للمرمى بتسديدات لإيدين دجيكو، رادجا ناينجولان ولورينزو بيليجريني وركلة حرة لألكسندر كولاروف، بينما لم يستغل روما أكثر من ركلة ركنية.
أما اليوفنتوس فاختفت خطورة نجومه هيجواين وبرنارديسكي وماندزوكيتش، واكتفى بتسديدة ضعيفة لباولو ديبالا مرت بجوار القائم الأيسر بعد مرور 34 دقيقة، وبهذا انتهى الشوط الأول من اللقاء بالتعادل السلبي 0-0.

أحداث الشوط الثاني للمباراة
بداية الشوط الثاني كانت تنذر بأحداث مثيرة، حيث سجل ديبالا هدفا بعد مرور 3 دقائق فقط، إلا أن الحكم ألغاه بداعي التسلل. وزادت الإثارة بحصول ناينجولان على إنذارين في 5 دقائق نتيجة تدخل عنيف ضد أليكس ساندرو وديبالا.
ولم يستثمر السيدة العجوز النقص العددي بالشكل الأمثل، حيث لم يشكل أي خطورة باستثناء تسديدة لدوجلاس كوستا فوق العارضة. وبدا أن الفريقين ارتضيا بالتعادل مع مرور الوقت، ليطلق الحكم صافرته معلنا التعادل 0-0، وذلك بعد احتساب دقيقتين وقت بدل ضائع. لتنطلق احتفالات لاعبي اليوفنتوس وجماهيرهم بالتتويج بلقب الدوري في ملعب الأولمبيكو، حيث يتصدر يوفنتوس لائحة الدوري برصيد 92 نقطة وبفارق 4 نقاط عن أقرب مطارديه فريق نابولي الذي فاز على سامبدوريا بالنتيجة 2-0، ومع تبقي جولة واحدة على نهاية الدوري.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق