اغلاق

معرض ‘ عين على العين‘ لطلاب ابن خلدون في سخنين

في مهرجان تربوي مميز ، قامت إعدادية ابن خلدون في سخنين ، بتتويج المبادرة التربوية "عين على العين" بحفل ومعرض احتضنته المدرسة صباح في الأيام الأخيرة ،
Loading the player...

بحضور كبير من الأهالي وترحيب كبير من مدير المدرسة المربي كمال أبو يونس ، وطاقم الهيئة التدريسية والتربوية بالمدرسة .
ومن بين الحضور كان المفتش توفيق زعرورة، والمربي فاروق زبيدات، والمربي عبدالله ميعاري مدير مدرسة السلام، ولجنة أولياء أمور الطلاب ورئيسها بسام سيد احمد.
وكانت المبادرة للمشروع "عين على العين" قد أطلقتها المربية عفت حمزة وقد حظيت بدعم صندوق دعم المبادرات التربوية بالتعاون مع وزارة المعارف ، وضمن هذه المبادرة اعد معلمو المواضيع المختلفة وحدات تعليمية عن العين ومرروها للطلاب، ثم جرى تمرير استمارة للطلاب وذويهم  للوقوف بدقة على نوع الذكاء الذي يتميز به كل طالب وبناء عليه أنشأت المدرسة غرف خاصة بالذكاء التقى فيها الطلاب على مدار اسابيع طويلة وخططوا لمشاريع عن العين بحسب نوع الذكاء الذي يميزهم.

" وحدات تعليمية "
وفي حديث مع المربي كمال أبو يونس مدير المدرسة الإعدادية ابن خلدون في سخنين قال:" قام طلابنا بتعلم مواضيع مختلفة من اللغات والتاريخ والدين والرياضيات، والمربين حضروا وحدات تعليمية خاصة على مدار شهرين، حددنا نوع الذكاء لكل طالب، ولدينا عشرة محطات وعرض الطلاب ما تعلموه عن عين سخنين، وهذا يوم مميز وهي خطوة إضافية لتذويت التعلم ذو معنى وفق رؤيا ادارة المدرسة والهيئة التدريسية".
وأضاف أبو يونس:" مدرستنا تشارك في مسابقات قطرية ونحن راضون عن وضع المدرسة وباعتقادي الاهل أيضا راضون، ونحن سنواصل جهدنا لنرتقي سلم المجد، ومن اليوم الأول الذي دخلت هذه المدرسة قررت ومعي الطاقم المميز بان نعمل لتكون الدراسة ذات معنى، وبناء مشاريع وابحاث علمية ونحن سعداء بما انجزناه، وعلينا ان نخرج من بوتقة التلقين، ونريد ان يكون طلابنا شركاء في العملية التعليمية والتربوية، وانجازاتنا بهذا الصدد واضحة".
بسام سيد احمد رئيس لجنة أولياء أمور الطلاب قال:" نحن سعداء بإنجازات طلابنا، وبالجهد الكبير الذي انجزه الهيئة التدريسية وطاقم المشروع وخاصة المربية عفت حمزة، وكلنا أمل أن نتجدد ونتطور بشكل دوري، وأن نستعيد كل ما هو مشرف في بلدنا، وخاصة المواقع التراثية والتي يرتبط بها تاريخ الآباء والأجداد، لتكون لنا دافعا في حب الأرض".
هذا وقدمت المربية عفت حمزة شرحا للحضور من خلال شرائح حول الفكرة بالمشروع وابجدياتها وتكاتف الهيئة التدريسية لإنجاحها، والشعور المميز الذي انتاب طلاب المدرسة بمشاركتهم بالمشروع الرائد.
وصباح يوم أمس السبت تم تنظيم حفل لتتويج هذه المبادرة وعرض الطلاب نتاج اعمالهم امام الاهالي وسائر الزائرين بينهم رجال تربية وتعليم من مؤسسات المدينة.

مناظرات وفعاليات متنوعة
من بين هذه الاعمال كانت : مناظرات وتقمص ادوار لأصحاب الذكاء اللغوي - إنجليزي ، عرض ستاند اب وقصائد عن العين لأصحاب الذكاء اللغوي – عربي ، ومسرحية ساندويش عن تكون النبع الطبقي لأصحاب الذكاء اللغوي - عبري، ومحاضرة، فعاليات اجتماعية ومقابلات مصورة مع الاجداد عن العين لأصحاب الذكاء التفاعلي – الاجتماعي، كذلك فيلم مميز تم تصويره في العين مع اصحاب الذكاء الذاتي، وفي غرفة الذكاء التخيلي - المكاني تم عرض مجسم " عين بلدنا جوا العين " عن كيفية تكون العين ومجسم بصمة القدم البيئية، اضافة الى لعبة بازل العين المحوسبة، ومنشور لتشجيع السياحة في العين من قبل اصحاب الذكاء التخيلي والمكاني ..
اما اصحاب الذكاء الرياضي المنطقي فقد اجروا بحث ميداني لجمع معطيات عن العين، واصحاب الذكاء الطبيعي بيئي عرضوا مجسمات وتجارب توضح زوايا مختلفة لمميزات الماء في العين، واصحاب الذكاء الحركي تألقوا بتمارين توازن تحاكي مهارة النساء في حمل جرار الماء من العين .. اما اصحاب الذكاء الموسيقى فقد امتعوا الحضور بوصلات غنائية تراثية عن العين.
ويشار الى انه عمل على انجاح هذه المبادرة طاقم معطاء عمل بتفان طوال سنة كاملة وهم، المربية عفت حمزة، نوال ابو يونس، اسمهان شواهنة، موسى عاصلة،  صافي ياسين،  ميساء ابوريا، رانية بدارنة، نبيل يونس، ركية ابو ريا، امنة،
تهاني يمين، كمال ابو الهيجاء، رلى ابو ريا وبدعم كامل من طاقم الهيئة التدريسية بالمدرسة.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق