اغلاق

نقابة العاملين في بلدية الخليل تنظم احتفالها السنوي

تزامناً مع "الحراك الشعبي في مسيرة العودة" وعلى شرف الأول من أيار، نظمت نقابة العاملين في بلدية الخليل حفلاً تكريمياً لأعضاء هيئتها العامة حمل اسم "حفل العودة"،


جانب من حفل التكريم

بمناسبة يوم العمال العالمي، وذلك بمشاركة رئيس بلدية الخليل أ. تيسير أبو سنينة وعدد من أعضاء المجلس البلدي ورئيس النقابة ابراهيم القواسمي وأعضاء الهيئة الادارية وعضو اتحاد نقابات عمال فلسطين سامح الجعبري وموظفي البلدية، وممثلي الشركات الراعية والداعمة.
وبعد تلاوة آيات عطرة من القرآن الكريم والوقوف تحيةً للسلام الوطني الفلسطيني، أكد رئيس بلدية الخليل، أن "الأول من أيار هو يوم يجسد النضال الحقيقي من أجل فئة تعتبر هي أساس البناء والتطوير في أي مجتمع"، مبيناً أن "المجلس البلدي يعمل بمبدأ الشراكة الحقيقية مع الجميع، وأن الشراكة مع الموظفين هي أساس العلاقة"، معرباً عن بذل كافة الجهود من أجل إنصاف جميع الموظفين، قائلاً: "هذه ليست منة من أحد وإنما هي حق للموظف".
وتابع أبو سنينة في كلمته، "سنعمل جاهدين من أجل تطوير وتمكين الموظف الذي بدوره يعمل على تطوير ورُقي المؤسسة"، مثمناً "جهود كافة الموظفين ولا سيما المتقاعدين"، مؤكداً أن "البلدية ستساهم في تقديم رحلة عمرة للمتقاعدين الجدد".

انجازات النقابة
وفي كلمته، قال القواسمي:"إن نقابة العاملين في بلدية الخليل قد أخذت على عاتقها ومنذ يوم انتخابها بتحمل مسؤولياتها فيما وُكلت به بالسعي الجاد والدؤوب لرفعة الموظف والعامل إلى المقام الذي يليق به، وهذا من شأنه أن يقود إلى تمكين الموظف ليحيا حياةً كريمة تحفظ كرامته وحقوقه".
وسلط القواسمي الضوء على انجازات النقابة منذ بداية انتخايها حتى هذا اليوم، مثمناً دور رئيس وأعضاء المجلس البلدي، "على ما يبذلونه من جهد من أجل تطوير المدينة وخدمة مواطنيها"، شاكراً رئيس بلدية الخليل على مساهمته في تقديم رحلة عمرة للمتقاعدين الجدد، كما شكر القواسمي كافة المؤسسات والشركات الداعمة للنقابة، والتي تضم كلاً من: بلدية الخليل، شركة جوال، شركة سبيتاني، شركة المسلماني وشركة الحرباوي، وشركة معرض وسام للاتصلات.

"روح العمل الجاد"
من جانبه، أشاد الجعبري، بالكادر الوظيفي في بلدية الخليل، "الذي يتمتع بالانتماء وروح العمل الجاد"، مؤكداً "وقوف اتحاد العام لعمال فلسطين إلى جانب الموظف أينما كان"، لافتاً إلى أن "الاتحاد هو الإطار الجامع لكل النقابات تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني"، شاكراً رئيس البلدية واعضاء المجلس ونقابة العاملين على "دورهم الريادي في رفعة شأن بلدية الخليل".
وتخلل الاحتفال تقديم فقرة من الشعر قدمها الطفل راني أبو الفيلات، وعرض دبكة لفرقة جفرا، وكرمت النقابة كافة المتقاعدين لهذا العام، ومن ثم قامت بالسحب على الجوائز المختلفة منها العمرة والأدوات الكهربائية القيمة من الشركات الراعية للحفل، كما تم تكريم اعضاء النقابة السابقة  وتكريم الشركات الداعمة للنقابة.


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق