اغلاق

‘مدينتي الجائعة للفرح المنتهي الصلاحيّة تخاويها الرياح‘، بقلم: صفاء الأصبح -القدس

في اليوم الذي تم فيه افتتاح السفارة الأمريكيّة في مدينة القدس , وصل موقع بانيت وصحيفة بانوراما من الكاتبة الطالبة صفاء الأصبح ابنة القدس جاء فيه :


الصورة للتوضيح فقط


" في هذا اليوم اليوم الماطر الذي ربط الله بين الارض والسماء
بخيوطٍ من ماء على مدينةٍ مهجورة من الفرح (القدس) محبوسةٌ بزجاجة الاحزان
كسنبلة قمحٍ تمزّقت روحها بحصّادة الغربان من كافة الاديان والالوان
تحتمي في قلبها بعد أن كان عناقٌ بين النجمة والاجراس والآذان
هناك حيث التاريخ اجدادنا المسلم والمسيحي واليهودي
يبكون بالمبكى يضعون رسالة السلام بامنيّة يصلون بالقيامة حتى ينسون العهود
يسرون بسماءها بحريّة يحطمون كل القيود
 هذا الزمن أصبح نسياً منسيّا يا ليته يعود
مدينتي الجائعة للفرح المنتهي الصلاحيّة تخاويها الرياح
جوعٌ يطحن عظامها بالسلاح
دمٌ متورمةٌ أقدامه وما استراح
ليلها الحزين ليس بعده صباح
توراةٌ وانجيلٌ وقرآن
أمهاتهم الثكالى يصرخن كفى للوحوش
قد ذابت عظام وجوه الشورع
من كثرة الداعسين عليه خلف النعوش
الريح بالقدس تتلوّى تعزف سيمفونية الموت
ناعمةً مثل ثعبان
كغيمةٍ تائهةٍ تئزّ سخطاً
لا يسمعها انسيٌّ ولا جان
لسنا سواسية ولسنا للمشط أسنان
فهذي الحياة مسعورة
ألن تنتهي أما آن الاوان؟؟!!!
كأنني أرى القدس إبرةً يعلق فيها الابرياء
يرتقون بدمائهم الدماء
بعد ان كان الموت غامضاً
ببلادنا أصبح مملاً
وكل ضمائر الغائب منتشرةً
بالبيوت والاحياء......" 



 

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق