اغلاق

بوتين والأسد يلتقيان: يجب سحب القوات الأجنبية من سوريا والبدء بمفاوضات سلام

أعلن الكرملين الروسي مساء أمس الخميس أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيلتقي مع نظيره السوري بشار الأسد في مدينة سوتشي التي تقع على شواطئ


الرئيس السوري فلاديمير بوتين يصافح الرئيس الروسي بشار الاسد خلال اللقاء السابق- kremlin.ru

البحر الأسود.
وقد صرح الناطق بلسان الكرملين أن الطرفين أجروا مفاوضات مطولة، وأن الأسد أبلغ نظيره بأن الأوضاع في سوريا تزداد استقرارا مع كل يومر.
كما جاء أيضا أن الرئيسين قد تحدثا عن طرق لتسهيل التقدم في عملية السلام في سوريا، وان الأسد قال بأنه قرر ارسال بعثة مندوبين من طرفه للجنة التي تخول لصياغة الدستور السوري من جديد، وأن اللجنة ستحظى بدعم الأمم المتحدة.
وتعتبر إقامة اللجنة لصياغة الدستور السوري من جديد هي أحد إنجازات مؤتمر السلام الذي عقد في سوتشي في كانون الثاني هذه السنة. وقد اتفق المشاركون في المؤتمر على إقامة لجنة دستورية واجراء انتخابات دمقراطية في سوريا.
وأضاف الناطق بلسان الكرملين أن الأسد وبوتين ناقشا أيضا الحاجة بزيادة المساعدات الإنسانية في سوريا والقضايا المرتبطة بإصلاحها الاقتصادي.
ووفق الكرملين فإن الأسد قال بأن سوريا قد تقدمت في محاربة الإرهاب، الأمر الذي يفتح الباب للعملية السياسية في بلاده، وأن بوتين قد هنأ الأسد على التقدم الكبير ضد منظمات الإرهاب في الأرض السورية.
وشدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على ضرورة انسحاب القوات الأجنبية من سوريا بعد تفعيل العملية السياسية. وقال ان الوضع الان يسمح بخطوات سياسية، أي مفاوضات سلام بين المعارضة السورية والنظام السوري.


صور من الارشيف للقاء السابق، تصوير AFP

 

لمزيد من اخبار سياسية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق