اغلاق

نحو 70 ألفا يؤدون صلاة الجمعة الأولى من شهر رمضان في المسجد الأقصى

وسط إجراءات مشددة حولت القدس الى ثكنة عسكرية كبرى مغلقة ، أدى نحو 70 الف مواطن فلسطيني صلاة الجمعة الاولى من شهر رمضان الفضيل، وفق تقديرات مسؤولي
Loading the player...

الاوقاف الاسلامية .
وكان خطيب المسجد الأقصى في الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطيني قد ندد في خطبة الجمعة اليوم، "بإجراءات الحصار التي فرضت على دخول المصلين للاقصى، ودان جرائم السلطات في قطاع غزة التي أوقعت عشرات الشهداء وإصابة المئات" .
وسبق ذلك اغلاق مناطق واسعة حول البلدة القديمة، ما اضطر آلاف المواطنين للسير على اقدامهم لمسافات طويلة وسط أجواء شديدة الحرارة ما أدى إلى وقوع حالات اغماء واعياء شديدة.

حالات اغماء بسبب الحر الشديد
في حين نشرت القوات الاسرائيلية الآلاف من عناصرها على بوابات البلدة القديمة وداخلها وعلى بوابات الاقصى، وحددت تلك القوات مسارات لدخول الحافلات التي نقلت ركابا من الضفة الغربية عبر حواجزها المنتشرة على المداخل.
اما داخل ساحات الأقصى التي ازدحمت بالمصلين فسجلت عشرات الاصابات في صفوف المصلين جراء الإعياء الناتج عن الارتفاع الشديد في درجات الحرارة .
وكانت عيادات ومراكز صحية تعمل في الاقصى الى جانب مئات المتطوعين من فرق الإسعاف المحلية والكشافة التي تولت تقديم المساعدة للمصلين .
وانتشر وسط جموع المصلين متطوعون شرعوا برش المياه الباردة على المصلين للتخفيف من وطأة درجات الحرارة، الا ان ذلك لم يخفف من معاناة المواطنين.


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق