اغلاق

عدالة: ‘فتح تحقيق دولي ضد الانتهاكات الإسرائيلية إنجاز مهم‘

أوصى مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة، في جلسة خاصة عقدت في مدينة جنيف السويسرية، امس الجمعة، بفتح تحقيق دولي مستقل ضد الانتهاكات الإسرائيلية

في قطاع غزة، منذ بدء مسيرات العودة الكبرى في 30 آذار/ مارس الماضي. وشاركت في الجلسة المحامية سهير أسعد من مركز عدالة.
واعتبر مركز عدالة هذه التوصية بمثابة "إنجاز" وقال إنه يأمل" أن تقام لجنة تحقيق دولية مستقلة، وأن تبدأ العمل بشكل سريع ومهني ومستقل، وأن تحترم الدول قرارات وتوصيات هذه اللجنة". لافتًا إلى أن "إسرائيل لا تحترم القرارات الدولية وتخرق الاتفاقيات والمعاهدات على الدوام".
وقالت المحامية سهير أسعد إن "هذا القرار من مجلس حقوق الإنسان هو خطوة هامة لكشف ما حصل منذ انطلاق مسيرات العودة الكبرى في ٣٠ آذار، وخطوة مهمة على طريق تحقيق العدالة للضحايا ولمحاسبة مرتكبي هذه الجرائم".
وأضافت أن "عرضنا أمام المجلس المعطيات التي أسفرت عنها الجرائم الإسرائيلية في قطاع غزة، والتي تؤكد على ضرورة إقامة لجنة تحقيق دولية مستقلة، وأن الإعدامات الميدانية هي نتيجة سياسة ممنهجة وأوامر واضحة من قبل قيادة الجيش الإسرائيلي لأشخاص ذنبهم الوحيد هو المشاركة في مظاهرات سلمية".


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق