اغلاق

فلسطين والصين تبحثان آفاق التعاون في المجال السياحي

استقبلت وزيرة السياحة والآثار رُلى معايعة سفير جمهورية الصين الشعبية السفير قوه وي، حيث جرى اللقاء بمقر وزارة السياحة والآثار بمدينة بيت لحم. ورحبت


جانب من اللقاء

الوزيرة معايعة بالسفير، متمنيةً له "النجاح والتوفيق في مهامه الجديد كسفير لجمهورية الصين الشعبية لدى فلسطين"، ومؤكدةً على "عمق العلاقات الثنائية بين البلدين".
وتحدثت معايعة "عن ما تمتلكه فلسطين من مقومات سياحية وأثرية وتراثية ودينية فريدة على مستوى العالم كالمسجد الأقصى المبارك وكنيسة القيامة وكنيسة المهد والحرم الابراهيمي الشريف، فضلا عن امتلاك فلسطين لأربعة مواقع مسجلة على قائمة مواقع التراث العالمي، هذه المواقع والتي تؤهل فلسطين لتكون الوجهة السياحية الفريدة على مستوى العالم".
وتطرقت معايعة للحديث عن "ضرورة تكثيف التعاون الثنائي المشترك في المجال السياحي ومجال الحفاظ على التراث الثقافي"، مؤكدةً "ضرورة بناء برامج سياحية مشتركة بين فلسطين وجمهورية الصين من خلال تدعيم وتطوير التشبيك المباشر بين القطاع السياحي الفلسطيني ونظيره الصيني، مما ستعمل هذه البرامج على زيادة أعداد الوفود السياحية الصينية القادمة الى فلسطين ضمن برامج سياحية فلسطينية ومستخدمين للمرافق السياحية الفلسطينية، في ظل كون جمهورية الصين هي الأولى بين دول العالم المصدرة للسياحية".

الخطة التسويقية السياحية
وأطلعت معايعة السفير الصيني على "الخطة التسويقية السياحية التي تنتهجها فلسطين للترويج للقطاع السياحي الفلسطيني من خلال فتح أسواق جديدة وتذليل العقبات امام القطاع السياحي الفلسطيني والمشاركة في الفعاليات السياحية الدولية لرفع اسم فلسطين عاليًا في أهم المحافل السياحية العالمية، وبالأخص بعد انتهاج فلسطين لمجموعة من الأنماط السياحية والتي عملت على إثراء السلة السياحية التي تمتلكها فلسطين، لتكون رافد إضافة في أعداد السياح القادمين الى فلسطين، حيث عملت هذه الأنماط على جذب وفود سياحية جديدة الى فلسطين"، مؤكدةً على "أهمية مشاركة فلسطين في معرض الصين السياحي الدولي، حيث تأتي هذه المشاركة للمرة الثانية على التوالي في سبيل تحقيق التعاون الثنائي بين القطاع السياحي الفلسطيني الخاص ونظيره الصيني".

السفير يشكر الوزيرة
ومن جهته، فقد شكر السفير الصيني الوزيرة معايعة "على التعاون الثنائي والبنّاء بين الجانبين"، مؤكدًا "تطلعه لمزيد من العمل في المجال السياحي ومجال الحفاظ على التراث الثقافي"، وموجهًا الدعوة للوزيرة معايعة "لزيارة جمهورية الصين الشعبية في أقرب فرصة ممكنة".
وتباحث الطرفان في "سبل توقع مذكرة ثنائية لتسهيل التعاون في المجال السياحة ومجال استطقاب الوفود السياحية الى فلسطين وفي مجال تبادل الخبرات السياحية"، وتباحث الطرفان في "سبل دعوة مسؤولي وممثلي القطاع السياحي الصيني لزيارة فلسطين والاطلاع على الامكانيات السياحية التي تمتلكها فلسطين في هذا المجال".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق