اغلاق

‘بر الوالدين‘ .. أولى مشاريع جمعية الأقصى في رمضان

باشرت جمعية الأقصى لرعاية الأوقاف والمقدسات الإسلامية مشاريع رمضان الخيرية لهذا العام في مدينة القدس بتنظيم أولى، بر الوالدين، التي جمعت من حولها مئات الصائمين


صور من نشاطات الجمعية بالأقصى

والمعتكفينمن كافة البلاد والمناطق في ساحات المسجد الاقصى المبارك.
كما في كل عام، تقوم الجمعية في هذا الموسم ومع إطلالة شهر الصيام، باطلاق حزمة كبيرة من المشاريع الرمضانية في مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك، التي تضم افطارات جماعية وسقيا للمصلين، إضافة إلى وجبات السحور في العشر الأواخر وبالذات في ليلة القدر. وكذلك توزيع الطرود الغذائية على العائلات المحتاجة من احياء مدينة القدس والبلدة القديمة، إلى جانب المشروع السنوي فرحة يتيم وكسوة عيد الذي يحتفي بمئات الأيتام من مدينة القدس وعائلاتهم في أجواء من المرح والسرور، وذلك الي جانب مشروع قوافل الأقصى لشد الرحال السنوي. 

"تكثيف شد الرحال"
مدير جمعية الاقصى، غازي عيسى، يحث الاهل في الداخل الفلسطيني على تكثيف شد الرحال وكما يتوجه للمتبرعين لتقديم الصدقات لإعمار المسجد الاقصى المبارك والمساهمة في تمكين المقدسيين اقتصادياً واجتماعياً..
وتابع: " هذا العام نريد من بلداتنا في الداخل أن يكون لها نصيب في موائد لتفطير الصائمين في ساحات المسجد الاقصى المبارك، هذا بالإضافة إلى باقي مشاريعنا خاصة في مدينة القدس، وينبغي علينا أن نجتهد هذا العام لتستمر مشاريعنا وتكون أقوى مما مضى، خاصة في ظل التحديات التي يعاني منها المسجد الاقصى المبارك ومدينة القدس.
فقدموا لأنفسكم ما ينفعكم عند الله وتثبيتاً لأهلنا في القدس ونصرة للمسجد الأقصى المبارك".



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق