اغلاق

النائب عودة: ‘ليبرمان يواصل تحريضه علينا.. لن يُثنينا عن مواقفنا‘

عمم مكتب النائب ايمن عودة، بيانا اليوم الاثنين جاء فيه: ((بعد أن حرّض أمس الأحد وزير "الأمن" أفيغدور ليبرمان" على النائب أيمن عودة وأعضاء القائمة المشتركة واصفًا


النائب ايمن عودة

إياهم بالمخربين وأن مكانهم السجن! واصل اليوم الاثنين خلال جلسة كتلة "يسرائيل بيتينو" قائلا: أيمن عودة وشركاؤه هم طابور خامس، ويجب إلقاؤهم خارج القانون".
هذا التوجه الفاشي، الداعي إلى العنف، والذي يحمل في صميمه العنصرية والفاشية أحدث ضجة داخل الوسط السياسي في الدولة، وفي جلسة القائمة المشتركة أدان كل النواب تصريحات ليبرمان معتبرين اياها تحريضًا بالقتل.
وقالت رئيسة حزب ميرتس "تمار زاندبيرج": "هذا تصريح خطير يدعو إلى العنف ويمكن أن ينتهي بالضرب او القتل. لا يمكن قبول أن يُحرض وزير بهذه الطريقة ويختبئ وراء الحصانة البرلمانية التي لديه".
وأما من جهته رئيس حزب العمل "آفي غاباي" قال:" ليبرمان يحرض منهجيًا ضد العرب وهو عبارة عن عشرون عامًا من الفساد التقسيم والتحريض".
من جهته عقب النائب أيمن عودة، رئيس القائمة المشتركة قائلًا:" هذا تصريح فاشي وعنصري خطير، فيه دعوة مباشرة إلى إستعمال العنف. هذه الحكومة بمثلث أضلاعها (نتنياهو-بينت-ليبرمان) هي الأكثر يمينيًا والأكثر تحريضًا ضد المواطنين العرب وقيادتهم على الإطلاق.
ليبرمان الغارق في الفساد يُحرض بكل فاشية وعنصرية بشكل مستمر."
وأضاف النائب عودة:" كل هذه التحريضات الفاشية لن تُثنينا عن مواقفنا، سنستمر في الوقوف ضد هذه الحكومة وسياستها التحريضية والفاشية، هذه الحكومة ترتكب مجازر بحق أبناء شعبنا وتُحرض علينا وتريد إخراجنا خارج الحلبة السياسية في الدولة".
أما بما يخُص رد "زاندبيرج" و"آفي غاباي" على تغريدة ليبرمان علق النائب عودة:" جيد أن آفي غاباي وتمار زاندبيرج أصدرا بيانين ضد تغريدة "نعيق" ليبرمان.
وصحيح أن تصريحات آفي غاباي تحديدًا سيئة للغاية بكل النواحي. ولكن كل موقف اليوم ضد اليمين وسياسته هو مهم".)).


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق