اغلاق

قبها: ’من العار على السلطة أن تعتقل رموز وكوادر الشعب الفلسطيني’

قال الوزير السابق المهندس وصفي قبها أنه "يدين بشدة استمرار الأجهزة الأمنية الفلسطينية بملاحقة واستدعاء واعتقال أبناء حماس وقياداتها ورموزها الوطنية


الوزير السابق وصفي قبها

والاعتبارية، والتي طالت مؤخرًا عناصر من الكتلة الإسلامية في جامعة بير زيت بعد مشاركتهم بأدوار في مسرحية ناقدة للوضع السائد في الضفة الغربية ومواقف السلطة خلال الدعاية الانتخابية في انتخابات جامعة بيرزيت الأخيرة".
وقال قبها في تصريح صحفي له "إن استمرار الطالب محمد الخطيب في الاعتصام داخل حرم الجامعة هو تعبير عن احتجاجه على قيام الأجهزة الأمنية بانتهاك البنود الأساسية للقانون الأساس الفلسطيني الذي يكفل حرية النقد والرأي والتعبير، ورفضًا لاستخفاف السلطة وأجهزتها الأمنية بحرية الكلمة وقيم الديمقراطية".
وأردف "إنه من العار على السلطة أن تلاحق وتستدعي وتعتقل رموز وكوادر الشعب الفلسطيني وأسراه المحررين، خاصة في ظل مواصلة سلطات الاحتلال حملات الاعتقال اليومية في الضفة الغربية في إطار تكامل الأدوار وسياسة الباب الدوار، فهذه الممارسات والإجراءات مهزلة وطنية ولا يمكن أن لها أن تخدم القضية الفلسطينية، بل تؤسس لأجواء غير صحية على الصعيد الوطني وتزيد من منسوب الاحتقان في الشارع الفلسطيني المتوتر أصلاً".
واستنكر قبها وبشدة "صمت الفصائل والتنظيمات والمجلس التشريعي والمؤسسات الحقوقية ولجنة الحريات التي يرأسها الدكتور مصطفى البرغوثي على ما يحصل مع طلبة جامعة بيرزيت وغيرهم من كوادر وعناصر ومناصري حركة حماس والمتعاطفين معها والذين يُضيَّق عليهم في دراستهم الأكاديمية وفي قوت يومهم وحياتهم".
وأضاف: "هناك من قيادات الفصائل من هو مشغول بالتطبيع مع الاحتلال في مؤتمرات هرتسليا التي تناقش قضايا أمن الاحتلال، ويبرر جريمته بمقارنة ذلك بمؤتمرات جامعة بيرزيت".
وطالب قبها إدارة جامعة بيرزيت "بتحمل مسؤولياتها وحماية طلبتها من التعسف والظلم والاستبداد"، وطالب الجميع "بتحمل مسؤولياتهم تجاه أبناء الشعب الفلسطيني والخروج عن صمتهم وممارسات الضغوط الكافية لإجبار السلطة وأجهزتها الأمنية لوقف كل الممارسات والإجراءات التعسفية التي تقوم بها بحق الشعب الفلسطيني خاصة في شهر رمضان المبارك".
ولم يصدر أي تعقيب من الأجهزة الأمنية الفلسطينية حول ما ورد في تصريحات الوزير السابق قبها، وسيتم نشر التعقيب حال وروده.
والجدير ذكره أن حركتي فتح وحماس يتبادلان الاتهامات حول وجود اعتقالات سياسية لعناصرهم في الضفة الغربية وقطاع غزة.


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق