اغلاق

دار الكلمة الجامعية تحيي مهرجان الثقافة والفن الفلسطيني

أحيت دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة، وللسنة السابعة على التوالي مهرجان الثقافة والفن الفلسطيني السابع تحت شعار "نافذة على فلسطين" في الولايات المتحدة،


جانب من الفعاليات

وذلك بهدف تشجيع التبادل الثقافي والحضاري بين دار الكلمة الجامعية والجامعات الدولية من خلال الاتصال المباشر وتبادل الخبرات بين المجموعات الشبابية الطلابية.
وتوجه وفد من دار الكلمة الجامعية برئاسة القس الدكتور متري الراهب مؤسس ورئيس دار الكلمة الجامعية الى الولايات المتحدة الأمريكية، وقد ضم الوفد عدد من أعضاء الهيئين الإدارية والأكاديمية أبرزهم: رنا خوري نائب الرئيس للتنمية والتطوير، الفنانة فاتن فوزي نسطاس متواسي رئيسة برنامج التصميم الجرافيكي والفنون التطبيقية، الشيف باسم حزبون أحد أعضاء الهيئة الأكاديمية، ورغد مكركر منسقة الانتاج في مشروع "أحب بيت لحم"، كما وضم الوفد طلبة دار الكلمة الجامعية، منهم: أيهم عايش،أحمد مزعرو، بهاء أبو شنب.
وأكد القس الدكتور متري الراهب مؤسس ورئيس دار الكلمة الجامعية: " يستطيع الفن ان ينقل آلام وآمال الشعب الفلسطيني كما لا تستطيع السياسة ان تنقلها، ولقد هدفت دار الكلمة الجامعية من خلال هذا المهرجان ان تفتح نافذة على فلسطين وذلك عبر شبابها، ولقد تزامن هذا المهرجان مع ذكرى السبعين للنكبة الفلسطينية والذي ترك بصماته على المهرجان".

عروض مشتركة متنوعة
وقد شمل المهرجان ورشات عمل وعروض مشتركة متنوعة فنياً بين الموسيقى والسينما والغناء والفنون المرئية والتراث والمأكولات الشعبية والجولات الميدانية والمعارض الفنية، حيث التقى طلبة دار الكلمة الجامعية مع عازف الكمان القدير جورج لامام، واشترك الطلبة مع فرقة العازف جوزج لامام بعروض موسيقية تراثية مميزة تم تقديمها خلال المهرجان.
وتضمن المهرجان حلقات حوارية ثرية وحيوية حول الحوار بين الثقافات قدمها القس الدكتور متري الراهب رئيس ومؤسس دار الكلمة الجامعية في العديد من الجامعات الدولية، وتم أيضاً تقديم مأكولات شعبية مميزة اشترك بإعدادها الشيف باسم حزبون والشيف سامح وادي، كما وتضمن المهرجان لقاء مفتوح مع أول قائدة كرة قدم نسوية للمنتخب الوطني اللاعبة هني ثلجية والتي تشغل حالياً منصبا مهما في الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، تحدثت خلاله عن تجربتها الشخصية في الرياضة النسوية.

حلقة حوارية
وقدم المنتج حافظ بوعصيدة أستاذ الأفلام حلقة حوارية حول انتاج الأفلام، وقد اشترك الطلبة بحلقات نقاش متعلقة بإنتاج الأفلام تميزت بالجدية والاهتمام والتفاعل، كما وتم عرض مجموعة من الأفلام، منها فيلم بعنوان "أمريكا" وهو فيلم دراما مستقل، إنتاج أمريكي كندي كويتي مشترك، من كتابة وإخراج الأمريكية من أصل فلسطيني شيرين دعيبس، وبطولة نسرين فاعور وهيام عباس ويوسف أبو وردة، ويروي الفيلم قصة عائلة فلسطينية وما تواجهه من صعوبات الحياة في فلسطين وبعد انتقالها إلى أمريكا.
كما وتم عرض فيلم مشروع "أحب بيت لحم" من انتاج طلبة دار الكلمة الجامعية وتمويل الصندوق الثقافي الفلسطيني - وزارة الثقافة الفلسطينية، وهو دمج خمسة أفلام قصيرة في فيلم طويل يعالج موضوع الهوية والتنوع، وعرض أيضاً خلال المهرجان فيلم بعنوان "المطلوبون الـ 18" للمخرج الفلسطيني عامر الشوملي وشاركه في الاخراج المخرج الكندي بول كاون، وانتاج سائد انضوني.

حول دار الكلمة
ومن الجدير بالذكر أن دار الكلمة الجامعية تقدم سنوياً لطلابها عدة فرص للتبادل الأكاديمي والثقافي بهدف رفع مستوى أداء الطلبة، اذ يأتي هذا المهرجان الذي شارك فيه طلبة الكلية الجامعية ضمن البرامج التبادلية بين الكلية الجامعية ومؤسسات أكاديمية دولية، حيث تشارك دار الكلمة الجامعية سنوياً في العديد من الدورات والمهرجانات الدولية والعالمية.
وتعتبر دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة أول مؤسسة تعليم عالٍ فلسطينية، تركز تخصصاتها على الفنون الأدائية والمرئية والتراث الفلسطيني والتصميم، كما وتمنح الكلية درجة البكالوريوس في التصميم الداخلي، والسياحة الثقافية والمستدامة، والفنون الأدائية، والتصميم الجرافيكي، والفنون المعاصرة، وإنتاج الأفلام، كما تمنح درجة الدبلوم في تخصصات الإنتاج الفيلمي الوثائقي، والدراما والأداء المسرحي، والفنون التشكيلية المعاصرة، والزجاج والخزف، وفن الصياغة، والتربية الفنية، والأداء الموسيقي، والأدلاء السياحيين الفلسطينيين، وفنون الطبخ وخدمة الطعام وبرنامج ضيافة الطعام المتقدمة، وتعمل الكلية على تطوير مهارات ومواهب طلابها لتخرجهم سفراء لوطنهم وثقافتهم وحضارتهم.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق