اغلاق

حمدونة : ‘فرقة النحشون تستقصد إيذاء الأسرى‘

أكد مدير مركز الأسرى للدراسات د. رأفت حمدونة يوم الخميس أن فرقة " النحشون " الاسرائيلية "الموكلة اليها الحراسة والتدخل والمرافقة والحماية في


  السجون الإسرائيلية ، والتي تقوم بمرافقة الأسرى إلى المحاكم والمستشفيات والسجون أثناء التنقل فيما يعرف برحلة " البوسطة " القاسية ، تستقصد إيذاء الأسرى من خلال عمليات التفتيش المهينة ، وعمليات القمع والتنكيل واستقصاد الاهانة للأسرى الفلسطينيين أثناء تنقلهم".
 وأضاف د. حمدونة أن "فرقة النحشون التى تضم 980 كادر أمنى مختص بعمليات الحماية والتنقل، قامت بالكثير من الانتهاكات بحق الأسرى من خلال التفتيش العارى ، ومنع الأسرى  من الطعام والشراب ودخول الحمامات لأكثر من 11 ساعة متواصلة وفق صحيفة هآرتس العبرية، واستخدمت الوحدة في عملها الكلاب البوليسية، واعتدت عليهم بالضرب المبرح على المعتقلين أثناء تنقلهم والحاق الأذى بهم ، وأجبرتهم على تنفيذ أوامر بهدف الإهانة ومارست بحقهم القذف بالشتائم ، والصراخ ووصل الأمر لتهديد السلاح" . 
 



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق