اغلاق

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يغادر المستشفى في رام الله: ‘سأعود لمزاولة عملي غدا‘

غادر، اليوم الاثنين، الرئيس الفلسطيني محمود عباس المستشفى الاستشاري في رام الله، بعد أن تماثل للشفاء ، وفق ما ذكرت مصادر اعلامية فلسطينية .
Loading the player...

وألقى الرئيس عباس كلمة مقتضبة أمام الصحافيين في باحة المستشفى طمأن خلالها الشعب الفلسطيني على صحته، وأعلن أنه سيعود إلى عمله غدا.
ودخل الرئيس عباس (82 عاما) المستشفى الاستشاري في رام الله ، يوم الأحد 20.5.2018 ، إثر إصابته بالتهاب رئوي حاد أدى إلى تجاوز حرارته 40 درجة مئويّة.
ونقلا عن المدير الطبي للمستشفى الاستشاري العربي برام الله الدكتور سعيد سراحنة، فقد " شهدت صحة الرئيس تحسنا مستمرا وسريعا، وعلاج سيادته داخل مستشفيات الوطن مفخرة، واعتزاز كبير " .

" نريد الخروج من المستشفى لتكون القدس عاصمتنا "
وقال الرئيس عقب خروجه من المستشفى للصحفيين : " ساعود الى عملي غدا والفضل يعود لله والمشفى العظيم وهو نموذج من مستشفياتنا" .
وأضاف "اذا القدس أدخلتني المستشفى ، نريد الخروج من المستشفى لتكون القدس عاصمتنا ".
ووجّه الرئيس التحية إلى  " أبناء شعبنا الفلسطيني في كافة أماكن تواجدهم في الداخل والشتات، مؤكداً "صحة الوطن بخير وسنصل الى مبتغانا بتحقيق حلم الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس".
كما وجه عباس التحية لزعماء العالم الذين تواصلوا معه للإطمئنان على صحته، مؤكداً أن  " الشعب الفلسطيني سيصل إلى الدولة قريبا ان شاء الله ".


تصوير ثائر غنايم


تصوير تامر بانا


تصوير رويترز

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق