اغلاق

كنيسة سيدة الزيارة للاتين في الزبابدة تحتفل بمنح سري المناولة والتثبيت لأبنائها

احتفلت كنيسة سيدة الزيارة للاتين في بلدة الزبابدة جنوب شرق جنين بمنح سري المناولة والتثبيت لأبنائها في قداس واحتفال ديني مهيب ، ترأسه المطران موسى

 الحاج النائب البطريركي للموارنة بمعاونة كهنة الرعية الأب ابراهيم نينو والأب ريمون حداد وراعي كنيسة الفادي للاتين في جنين الأب لبيب دعيبس وحضور أهالي البلدة وذوي الأطفال الذين منحوا سري المناولة والتثبيت.
وقال المطران الحاج في عظة القداس "انه لبى الدعوة إلى بلدة ورعية الزبابدة والتي لم يتردد في قبولها فهو يشعر أنه بين أهله وفي بلده ورعيته داعيا من خلالها للتمسك في الشهادة للسيد المسيح على أرضه أرض البشارة والرسل والعذراء مريم أم الكنيسة، كما دعا للتوجه للكنائس بفرح ومحبة ورغبه في لقاء الله لا من دافع الواجب الديني فقط، مؤكدا على أهمية وضرورة أن تنمو وتترعرع العائلات المسيحية في المحبة والسلام وتربي أبناءها على رسالة المسيح وتعاليمه" .
فيما رحب الأب ابراهيم نينو راعي كنيسة اللاتين في الزبابدة بسيادة المطران الحاج مؤكدا أن الكنيسة تحتفل بأربعة مناسبات في هذا الاحتفال وهي اسم الكنيسة سيدة الزيارة والثانية منح سري المناولة والتثبيت لواحد وسبعين طفلا من أبناء الرعية والثالثة نهاية الشهر المريمي أما المناسبة الرابعة فهي زيارة المطران الحاج الرسمية الأولى للزبابدة شاكرا له تلبيته للدعوة لترأس هذا الاحتفال والقداس بهذه المناسبات مقدما المباركة للأطفال المتقدمين لنيل أسرار الكنيسة وذويهم وداعياً "لرفع صلاتنا ببركة سيادته عن نية عائلات البلدة لتجتمع دوماً على المحبة والألفة و عن نية طلبة التوجيهي المتقدمين لامتحاناتهم النهائية هذه الأيام" .
واختتم الاحتفال بدورة العذراء في ختام الاحتفال بالشهر المريمي داخل ساحات المدرسة حيث نظم القداس وقدم الأب نينو هدية تذكارية لسيادته فيما عزفت سرية كشافة ومرشدات الزبابدة الأولى عددا من المقطوعات الموسيقية بعد انتهاء القداس نالت إعجاب المشاركين.


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق