اغلاق

هكذا تحمون أنفسكم وأولادكم من الغرق في طبريا - نصائح هامة قبل العيد من خفر السواحل

عشية حلول عيد الفطر السعيد والتوقعات بتوافد أعداد كبيرة من المستجمين خلال ايام عيد الفطر السعيد الى بحيرة طبريا ، ومن اجل رفع الوعي لدى الجمهور ،
Loading the player...

أجرى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما لقاء مع عناصر من خفر السواحل في بحيرة طبريا ، وذلك من اجل الاستماع للارشادات اللازمة لجمهور المتنزهين على الشواطئ في بحيرة طبريا ، وداخل البحيرة ، ولمستعملي الدرجات المائية والسفن الصغيرة ، حيث خرج مراسلنا في جولة في عرض البحيرة من اجل ايصال المعلومات اللازمة للقارئ واخذ امثلة عملية من طريقة عمل شرطة خفر السواحل في طبريا.

" دراجة مائية شرطية وسفينة مجهزة بافضل المعدات والاجهزة التكنولوجية"
وتم اعطاء ارشاد لوحدة خفر السواحل من قبل قائدها الضابط وليد عثمان ، ومن ثم انطلقت الوحدة في مهمتها برفقة مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، حيث تجول خفر السواحل في البحيرة بصورة ثابتة مع تواجد دراجة مائية شرطية وسفينة مجهزة بافضل المعدات والاجهزة التكنولوجية ، عوضاً عن تجول رجال شرطة اخرين في الشواطئ نفسها .

" نتواجد في الشواطئ وداخل البحيرة"
وحول جاهزية خفر السواحل ونصائحها للمستجمين قال قائد خفر السواحل في طبريا الضابط وليد عثمان : " اولاً ارحب بكم هنا في خفر السواحل في طبريا ، واتقدم عبركم بأحر التهاني للمحتفلين بعيد الفطر السعيد ، هناك العديد من العائلات والشباب الذين ينوون التنزه في عطلة العيد في شواطئ بحيرة طبريا ، وهناك مخاطر ممكن ان نتغلب عليها بمجرد الانتباه والحذر ، فنحن نتواجد في الشواطئ وداخل البحيرة من اجل تأمين حياة المتنزهين واعطائهم المجال لانهاء رحلتهم بسلام دون أي حادثة والتي من الممكن ان تعكر اجواء العيد ".

" الريح مفاجئة جداً وخصوصاً الرياح الغربية"
واضاف القائد وليد عثمان لمراسلنا :"بحيرة طبريا لديها الكثير من العوامل غير موجودة في أي بحيرة اخرى ، فهي تحتوي على مياه حلوة ، الريح مفاجئة جداً وخصوصاً الرياح الغربية والتي ممكن ان تدفع بمستجم على فرشة مائية من الشاطى الى داخل البحيرة خلال ثوان ، فهناك ارشادات يجب التزود بها ورفع الوعي لدى ابناء المجتمع العربي ، يجب ان نعلم ابنائنا السباحة قبل اعطائهم الاذن بالدخول الى المياه ، ومن لم يتعلم السباحة ممنوع منعاً باتا ان يدخل الى المياه ، حيث اننا واجهنا العديد من حوادث الغرق التي كان سببها عدم معرفة السباحة ، وسبب اخر مهم من الممكن ان يؤدي الى الغرق في بحيرة طبريا هو قلة المياه في البحيرة وتقلص مساحتها حيث بات المستجم يدخل اكثر الى الماء وحينها يجد نفسه بعمق كبير وغير متوقع من قبله ".

" اناشد بأن نتواجد فقط في الشواطئ المرخصة"
واضاف الضاط وليد عثمان قائد شرطة خفرر السواحل في طبريا لمراسلنا :" اما بما يتعلق بسائقي السفن والدرجات المائية ،لا يعقل ان نحضر دراجة مائية الى البحيرة ونحن لا نملك رخصة دراجة مائية او لا نعرف قواعد السياقة ، فمن الممكن ان يتسبب هذا الامر بحوادث خطرة لنا ولمستجمين اخرين ، وانا اناشد هنا بأن نتواجد فقط في الشواطئ المرخصة وان نستمع الى ارشادات المنقذين ، وتوجيهات رجال الشرطة وذلك لمصلة الجميع ".
هذا وكانت شرطة خفر السواحل واثناء الجولة في بحيرة طبريا قد اوقفت سائق دراجة مائية وطلبت منه رخص القيادة حيث كان السائق قد تزود بجميع وسائل الحذر المطلوبة ورخص قيادة سارية المفعول ، وطلب من رجال الشرطة تكثيف الدوريات من اجل


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق