اغلاق

خصيصًا للأشخاص الذين يعانون من حساسية اللاكتوز: شتراوس تُطلق منتجاتها

إيلي إيتسكين، المدير العام لمحالب شتراوس، يقول : "جزء من إستراتيجية محالب شتراوس يتمثّل في تقديم حلول لمختلف أنواع الزبائن وفق احتياجاتهم المتغيرة.

بعد أن أطلقنا سلسلة منتجات خاصة بالأشخاص الذين يعانون من حساسية للچلوتين، نعكف حاليًا على إطلاق سلسلة واسعة من المنتجات قليلة اللاكتوز، وفي جميع الفئات، مثل: داني، ميلكي، دانونه وچماديم. ربما سيتعذّر علينا أن نقدّم حلولًا وأجوبة للجميع، نظرًا لوجود مستهلكين يُحظر عليهم استهلاك الچلوتين، ولكن هناك عدد كبير من المستهلكين الذين يرغبون في تناول ميلكي، دانونه أو داني، ومنذ اليوم بإمكانهم تناولها".
في إسرائيل هناك فئة حليب قليل اللاكتوز/ خالٍ من اللاكتوز تشكّل حوالي - 3% من سوق الحليب وتُقدّر دورتها السنوية بحوالي  44 مليون شيقل . نلاحظ في السنوات الأخيرة أن الوعي لحساسية اللاكتوز آخذ بالإزدياد،  ولكنه يميّز جيل الألفية بشكل خاص.
إلى جانب فئة الحليب قليل اللاكتوز من يوطڨاتا، تُطلق شتراوس منتجات قليلة اللاكتوز بتشكيلة واسعة من الفئات: رزمة رباعية ميلكي قليل اللاكتوز، داني شوكولاطة قليل اللاكتوز، دانونه 3%، 200 غرام قليل اللاكتوز وجميع سلسلة چماديم.
حسب المعيار الإسرائيلي للحليب قليل اللاكتوز، على المنتج أن يحتوي على أقل من 1% من اللاكتوز. تم تطوير المنتجات بفضل التكنولوجيا المتطورة في محلبة دانونه لتفكيك اللاكتوز. بينما تم تطوير باقي المنتجات في الفئة بتقنية ملاءَمة الوصفة للمكوّنات الخالية من اللاكتوز أو قليلة اللاكتوز. جدير بالذكر أن علبة ميلكي من سلسلة قليل اللاكتوز الجديدة يُقصد بها العلبة الكاملة، وذلك بفضل "البودينغ" الذي يحتوي على لاكتوز بنسبة أقلّ.

(ع.ع)




لمزيد من جديد وصور اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق