اغلاق

أزمة جديدة بين الكنائس والسلطات الإسرائيلية

وجه رؤساء ثلاث كنائس مسيحية في إسرائيل رسالة إلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو احتجاجا على مشروع قانون حول الأملاك، وذلك بعد أشهر من أزمة مماثلة. وفي رسالتهم


صور من الارشيف - القدس بعدسة  امير عبد ربه - موقع بانيت وصحيفة بانوراما


إلى نتنياهو، عبر بطريرك الروم الأرثوذكس ثيوفيلوس الثالث وبطريرك القدس للأرمن الأرثوذكس نورهان مانوغيان وحارس الأرض المقدسة (الكاثوليكي) الأب فرانشيسكو باتون عن احتجاجهم على مشروع القانون الذي يسمح بمصادرة الأراضي التي باعتها الكنائس للقطاع الخاص.
ويطالب رؤساء الكنائس نتنياهو بإيقاف مشروع القانون الذي تخطط الحكومة إحالته إلى اللجنة الوزارية لشؤون التشريع.
واعتبر رؤساء الكنائس مشروع القانون هذا "هجوما غير مسبوق على المسيحيين على الأرض المقدسة" وانتهاكا للحقوق الأساسية.
ويأتي ذلك بعد أشهر من أزمة كبيرة بين الكنائس والحكومة الإسرائيلية، نشبت في فبراير الماضي بسبب قانون فرض الضرائب على الكنائس في القدس. واضطر نتنياهو آنذاك لتجميد كل الإجراءات في إطار هذا القانون بعد أن أغلق رؤساء الكنائس في القدس كنيسة القيامة احتجاجا على القانون.



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :[email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق