اغلاق

‘من يحمي أطفالنا من الموت في العطلة؟‘ - أهال من أم الفحم:‘لا تتركوا أولادكم ولو للحظة واحدة!‘

" كيف نحمي اولادنا من الموت في العطلة الصيفبية ومن حوادث الغرق ، وحوادث الطرق ، والسقوط من ارتفاع وغيرها ؟ " ، " من المسؤول عن عودة الاطفال ،


الصورة للتوضيح فقط

 سالمين لمدارسهم بعد انقضاء العطلة الصيفية ؟ " ، و " كيف يمكن للاهل حماية اولادهم في العطلة الصيفية الطويلة ؟  " هذه الأسئلة وغيرها تثار مع بدء عطلة الصيف في المدارس الاعدادية والثانوية ، وأيام قبل بدء العطلة في رياض الاطفال والمدارس الابتدائية ، ذلك أنه وللأسف الشديد ، يلقي في كل عام أطفال وطلاب حتفهم بحوادث مؤسفة في العطلة .
حول هذا الموضوع التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مجموعة اشخاص من ام الفحم والمنطقة للحديث عن كيفية واهمية حماية الابناء وخاصة الصغار خلال العطلة الصيفية.

" لا تتركوا الأبناء ولو للحظة "
من جانبه ،
قال المحامي احمد المالك :" كثيراً ما نسمع عن احداث غرق او نسيان اطفال بالسيارات خاصة في عطلة الصيف ، لهذا اوجه رسالة لكافة الاهالي بعدم اهمال ابنائهم ولو للحظة واحدة ، او جزء من الثانية ، خاصة وخلال تواجدهم بالمسابح او معهم بالسيارات ، وعدم النزول من السيارة بدون الأبناء ، ولو حتى لدقيقة ، لان درجة الحرارة في هذه الاشهر مميتة للكبار والصغار ".
وأضاف : " يجب على الجميع الاهتمام بكافة التفاصيل وان يبقوا مرافقين لابناءهم ، خاصة الصغار منهم لتفادي حدوث اي امور غير متوقعهة ومن اجل الحفاظ على سلامة ابنائهم".

" حماية الابناء ومرافقتهم "
من جانبه ، قال ضابط الامن والامان في مشروع  " مدينة بلا عنف " في مدينة ام الفحم محمد ابو صالح :" استغرب من الاهالي الذين لا يتواجدون مع ابنائهم وخاصة الصغار بكل مكان في البيت وخارجه . يجب الاهتمام بانه وبحال نزل احد الابناء للبركة للسباحة أو دخل البحر أو حتى حوض الاستحمام في البيت ان يبقوا بقربه وان يتاكدوا بان المياه ليست عميقة ، وان ابنهم يستطيع السباحة بها وعدم الاستهتار . على الحانب الآخر يجب اغلاق النوافذ وشرف المنازل امام الاطفال الصغار ، وعدم نسيانها مفتوحة لتفادي عملية اي سقوط لاي طفل لا سمح الله،  لان مثل هذه الهفوات تتسبب بكوارث لا يتوقعها احد ، واما عن نسيان الاطفال بالسيارة فيجب الاهتمام قبل النزول من السيارة ان يتفقدها كل شخص بحال كان ابنه او قريبه من الاطفال قد تسلل الى السيارة دون علمه لتفادي حدوث اي امر غير متوقع".

" الحاق الطلاب والاطفال بمرافق ومؤسسات تربوية "
اما الناشط الاجتماعي والاب شاهر زطام محاميد فقال :" اولا يجب مراقبة ومتابعة الأطفال والاولاد على مدار السنة وليس فقط في العطل المدرسية ... من اجل تفادي  أخطار الحوادث في العطلة يجب علينا الحاق الطلاب والاطفال بمرافق ومؤسسات تربوية ومحاولة صقل مواهبهم وتمنيتها من خلال معسكرات والمخيمات الصيفية والمراكز الجماهيرية ...
كذلك الامر الاهل تقع عليهم المسؤولية الإرشاد والشرح لأبنائهم حول مخاطر الامور السلبية واجتناب الكوارث وعدم مرافقة اصدقاء السوء واعطاءهم الثقة ليكونوا مسؤولين عن تصرفتاهم ".


محمد ابو صالح


احمد المالك


شاهر زطام


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق